الرياضي

رجال ونساء كينيا يسيطرون على «نصف ماراثون» رأس الخيمة

بطل الرجال لدى وصوله خط النهاية

بطل الرجال لدى وصوله خط النهاية

رأس الخيمة (الاتحاد) - شهد صاحب السمو الشيخ سعود بن صقر القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم رأس الخيمة صباح أمس ختام سباق نصف ماراثون رأس الخيمة الدولي أحد السباقات الأغنى عالمياً والتي تبلغ مجموع جوائزه 300 ألف دولار وشارك فيه 2700 عداء من مختلف دول العالم ينتمون إلى 89 دولة ومن بينهم أبطال العالم في مثل هذه السباقات.
وشهد السباق الشيخ عمر بن صقر القاسمي رئيس مجلس إدارة بنك رأس الخيمة الوطني، والشيخ أحمد بن سعود بن صقر القاسمي رئيس نادي الرمس وعدد من الشيوخ وعبد العزيز عبد الله الزعابي عضو المجلس الوطني، وعدد من مدراء الدوائر والمؤسسات برأس الخيمة وجماهير غفيرة حضرت وشاهدت أبطال العالم في سباقات العدو.
المراكز الأولى
وشهد السباق الذي بلغت مسافته 21 كلم سيطرة كينية على المراكز الأولى في فئي الرجال والسيدات حيث سيطر العداؤون الكينيون ومواطناتهم على المراكز الثالثة الأولى، وفاز جيفري كيبسانج بالمركز الأول للمرة الأولى في فئة الرجال حيث حقق زمنا وقدره 58:54 دقيقة، وجاء في المركز الثاني مواطنه ستانلي بيوت وحقق زمنا وقدره 58:56 دقيقة، بينما جاء في المركز الثالث جيفري موتي وحقق زمنا وقدره 1:00:58 ساعة.
أما فئة السيدات فقد حققت لسي كابو المركز الأول حيث حققت زمنا قدره 1:06:09 ساعة، وجاءت ثانية بريشا جيبتو حيث حققت زمنا وقدره 1:06:11 ساعة حيث حطمت الرقم العالمي، وجاءت في المركز الثالث ريتا جيبتو وحققت زمنا وقدره 1:06:27 ساعة وأيضاً حطمت الرقم العالمي المسجل بهذا التوقيت.
السباق الثاني عالمياً
يذكر أن نصف ماراثون رأس الخيمة صنفه خبراء عالميون كثاني أفضل نصف ماراثون على مستوى العالم وأحد أسرع السباقات في العالم من حيث الأهمية والقوة وحجم المشاركة، والذي شهد هذا العام تحطيم الرقم العالمي المسجل كأفضل توقيت بالنسبة لصاحبتي المركزين الثاني والثالث لفئة النساء، وظل أفضل توقيت للمركز الأول مسجلا في نصف ماراثون رأس الخيمة والذي تحقق عام 2011 للعداءة ماري كيتاني.
سيكوني أول الفرق
وقد شهد السباق مشاركة مميزة لعدد كبير من الفرق على مستوى الشركات والمؤسسات الخاصة سواء داخل الدولة أو خارجها، وقد جاء في المركز الأول فريق شركة سيكوني الخاصة وحقق الفريق زمنا وقدره 1”08:31 ساعة، وجاء جهاز حماية المنشآت والمرافق الحيوية بأبوظبي في المركز الثاني حيث حقق زمنا وقدره 1:08:48 ساعة وجاء ثالثاً فريق الشرطة وحقق زمنا وقدره 1:12:52 ساعة.
كما شهد السباق مشاركة مميزة لعدد كبير من الفرق على مستوى المدارس ، وقد جاء في المركز الأول فريق مدرسة العين وحقق الفريق زمنا وقدره 1,17,14 ساعة.
وفي نهاية السباق قام الشيخ أحمد بن سعود بن صقر القاسمي بتكريم الفائزين بالجوائز المالية المرصودة لهم، ورافقه خلال التكريم ناصر سالم مردد رئيس اللجنة العليا المنظمة للحدث، وغانم أحمد غانم نائب رئيس اللجنة العليا المنظمة، وعارف الهرنكي عضو اللجنة العليا المنظمة المنسق العام للسباق.
وكانت اللجنة المنظمة قد وجهت الدعوة إلى 28 عداءً وعداءة دوليين للمشاركة في سباق الماراثون الرئيسي، ما أدى إلى وصول عدد المشاركين في السباق إلى أكثر من 2700 شخص نظراً للدعاية العالمية والدولية التي تروجها اللجنة المنظمة، وكذا الترويج التخصصي من خلال المشاركة في معارض كثيرة خاصة بأحداث الماراثونات.


حاكم رأس الخيمة: «الماراثون» من نجاح إلى نجاح دائماً

رأس الخيمة (الاتحاد) - أكد صاحب السمو الشيخ سعود بن صقر القاسمي سعادته بالمشاركة الكبيرة للعدائين من مختلف دول العالم الذين يتواجدون على أرض دولة الإمارات، كما عبر سموه عن سعادته بكسر صاحبتي المركز الثاني والثالث في سباق فئة السيدات للرقم العالمي المسجل، وحصول السباق على التصنيف الذهبي ضمن أفضل 6 دول على مستوى العالم والتنظيم الرائع للحدث وهذا التجمع العالمي الذي تحتضنه إمارة رأس الخيمة للمرة السابعة على التوالي.
وقال سموه: بإذن الله سيحقق السباق خلال السنوات القادمة نجاحات أكبر وسمعة عالمية أكبر ولن نتردد في دعمه حتى يحقق الأهداف التي أقيم من أجلها.
وأضاف سموه: احتضان رأس الخيمة لهذا الحدث العالمي يعكس الصورة الإيجابية لدولة الإمارات ومدى نجاحها في استضافة الأحداث العالمية الكبرى مما يدل على قدرة الإمارات وشبابها على تحقيق النجاحات المختلفة التي تصب في تطورها في المجال الرياضي.
أوضح سموه بأن الحدث يقام للسنة السابعة برأس الخيمة وهذا بحد ذاته نجاح وقد حقق هذا العام نجاحاً تنظيمياً أفضل ومشاركة قياسية كبيرة.
ووجه سموه بدعم أكبر للسباق خلال السنة القادمة وتنظيم أفضل حتى يتسنى للمشاركين تقديم كل ما لديهم لأجل نجاح سباق نصف الماراثون.

فعاليات مصاحبة للحدث
رأس الخيمة (الاتحاد) - صاحب سباق نصف الماراثون عدد من الفعاليات حيث عزفت موسيقى الشرطة عددا من المقطوعات الموسيقية كما أقيمت قرية الماراثون للسياح للتعرف على العادات الإماراتية ومركز ألعاب للأطفال لاقى استحسان وإعجاب السياح والحضور في السباق العالمي.




جوائز الفائزين
رأس الخيمة (الاتحاد) - توزعت الجوائز المالية للسباق الرئيسي للماراثون ومسافته 21 كم بالتساوي بين أبطال الرجال والسيدات، ليحصل كل من بطلي الرجال والسيدات على 15 ألف دولار، وصاحبي المركز الثاني على 10 آلاف، والثالث على 7000 دولار، والرابع على 5000 دولار، والخامس على 4000 دولار، والسادس على 3000 دولار والسابع على 2000 دولار والثامن على 1500 دولار والتاسع على 1000 دولار والعاشر على 500 دولار. فيما يمنح كل من بطلي الماراثون من المواطنين رجالاً وسيدات 2000 دولار، وصاحبي المركز الثاني 1500 دولار، والمركز الثالث 750 دولار.


شكر إلى اللجنة المنظمة
رأس الخيمة (الاتحاد) - تقدم صاحب السمو الشيخ سعود بن صقر القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم رأس الخيمة بخالص الشكر والتقدير في نهاية السباق إلى اللجنة العليا المنظمة للحدث على الجهود التي بذلت لإخراج هذا الحدث العالمي في أبهى صورة ورفع من أسهم السياحة الداخلية ونقل صورة وانطباعا مميزا في نفوس جميع من شهدوا الحدث العالمي.
وتضم اللجنة العليا المنظمة للحدث ناصر سالم مردد رئيس اللجنة العليا، وغانم أحمد غانم نائب رئيس اللجنة العليا، وعارف إبراهيم الهرنكي المنسق العام للحدث العالمي، ونيثن كليتون رئيس العمليات المركزية، وخالد حسن النقبي رئيس اللجنة الإعلامية وعبد العزيز إبراهيم عبد العزيز.


ناصر مردد: الحدث شهد نجاحاً عالمياً
رأس الخيمة (الاتحاد) - أكد ناصر سالم مردد رئيس اللجنة العليا المنظمة لنصف الماراثون العالمي أن الحدث نجح بامتياز بشهادة الجميع، وكل ذلك بفضل الله أولاً ثم بفضل الدعم اللامحدود الذي يجده.
وقال: نجحت رأس الخيمة في تقديم صورة وانعكاس طيب للحدث في نفوس المشاركين والجمهور، وبحمد الله تحققت الأهداف بفضل تضافر جهود كل أعضاء اللجنة المنظمة الذين سهروا مشكورين على تقديم صورة إيجابية للحدث.
وتوجه مردد بالشكر لكل الشركات الراعية والمؤسسات والدوائر التي قدمت مساهمات كبيرة لنجاح الماراثون.


غانم أحمد غانم: الأجمل تحطيم الأرقام



رأس الخيمة (الاتحاد) - أكد غانم أحمد غانم نائب رئيس اللجنة العليا المنظمة لنصف الماراثون العالمي أن الحدث نجح بامتياز بفضل الدعم اللامحدود الذي يتلقاه.
وقال: نجحت رأس الخيمة في تقديم صورة وانعكاس طيب للحدث في نفوس المشاركين والجمهور، وبحمد الله تحققت أمس مجموعة من الأخبار السعيدة وهي تحطيم الأرقام في فئة النساء وهذا بحد ذاته إنجاز.


رعاية «بلاتينية» و «ذهبية»

رأس الخيمة (الاتحاد) - شهد الحدث رعاية رسمية رئيسية من ميناء صقر للسنة الخامسة على التوالي كراع بلاتيني وشركة أديداس كراع ذهبي بالإضافة لبعض الشركات الأخرى.
كما صاحب الحدث تعاون مع شركة بريميير ماراثون الدولية التي قامت بتنظيم الحدث العالمي بمساعدة عدد من المؤسسات ومنها القيادة العامة لشرطة رأس الخيمة واتحاد ألعاب القوى وإدارة الدفاع المدني وإدارة الجنسية والإقامة ومستشفى رأس الخيمة وبلدية رأس الخيمة ودائرة الأشغال والخدمات العامة العامة.


عارف الهرنكي: حدث رياضي مميز
رأس الخيمة (الاتحاد) - قال عارف إبراهيم الهرنكي عضو اللجنة العليا المنسق العام للحدث العالمي، إن تنظيم نصف ماراثون رأس الخيمة العالمي هذا العام يأتي من منطلق إيماننا بضرورة استثمار السياحة والرياضة كأحد الخيارات التي نعول عليها نحن في رأس الخيمة خاصة وفي الإمارات عامة لدفع مسيرة التنمية الاقتصادية وتنويع القاعدة الانتاجية في اقتصادنا الوطني، ثم من منطلق المقومات السياحية الكبيرة التي تتميز بها رأس الخيمة.
وأضاف: سعدت بهذا الحدث الجميل الذي يبين بالفعل ما تمتلكه رأس الخيمة من المقومات التي تؤهلنا للنجاح في تنظيم مثل هذه السباقات.. وأسعدني بالفعل إقبال كل الناس سواء أهل الإمارات أو المقيمين أو الزائرين على الحضور والتواجد في نصف الماراثون.


القايدي حل ثالثاً
الراشدي بطل المواطنين والعلوي الوصيف
رأس الخيمة (الاتحاد) - شهد السباق مشاركة مميزة للعدائين من أعضاء المنتخب الوطني وقد جاء في المركز الأول سيف الراشدي حيث حقق زمنا وقدره 1:10:11 ساعة، وجاء في المركز الثاني بدر العلوي وحقق زمنا وقدره 1:13:53 ساعة، وجاء ثالثاً علي القايدي وحقق زمنا وقدره 1:20:18 ساعة.
كما شهد السباق مشاركة مجموعة كبيرة من فئة النساء المقيمات بالدولة، وقد جاءت في المركز الأول الإثيوبية ايمبات بيلو وحققت زمنا وقدره 1:15:55 ساعة، وجاءت في المركز الثاني مواطنتها بيلينش يامي وحققت زمنا وقدره 1:16:07 ساعة، وجاءت ثالثة الفنلندية آن ماري هيرلين وحققت زمنا وقدره 1:17:11 ساعة.
وشهد السباق أيضاً مشاركة مجموعة كبيرة من فئة الرجال المقيمين بالدولة، وقد جاء في المركز الأول الكيني جان ندونج وحقق زمنا وقدره 1:01:38 ساعة، وجاء في المركز الثاني مواطنه جول كيبكيني وحقق زمنا وقدره 1:03:42 ساعة، وجاء ثالثاً الكيني أيضاً جيريوت فينكانت وحقق زمنا وقدره 1:04:07 ساعة.