الرئيسية

400 جريح نتيجة سقوط نيازك فوق روسيا

أعلن متحدث باسم وزارة الداخلية الروسية اليوم الجمعة أن عدد ضحايا زخة النيازك التي سقطت فوق منطقة الأورال بوسط البلاد يزداد وبات أكثر من 400 جريح ثلاثة منهم إصابتهم خطرة، حسبما نقلت عنه وكالة انترفاكس.

وأضاف المتحدث أن غالبية الجرحى أصيبوا بشظايا الزجاج. وتابع المتحدث في بيان أن "نيزكا تفتت فوق الأورال واحترق جزئيا في الطبقات السفلى من الغلاف الجوي"، وكان يتحرك بسرعة قصوى، ظهر في سماء تشيليابنسك التي يزيد عدد سكانها عن مليون نسمة عند الساعة 09,20 (03,20 تغ).

وأشار التلفزيون الرسمي إلى أن النيزك كان يتحرك من شمال الشرق نحو جنوب الشرق. ودوت انفجارات عدة أدت إلى تحطم زجاج العديد من المباني.

وقال مراسل محلي لقناة "روسيا" العامة إنه رأى كرة من النار تندفع من أحد هذه الانفجارات. وأكدت وزارة الدفاع الروسية أنها لاحظت "سقوط جسم لم تحدد هويته (يرجح أنه نيزك) في الغلاف الجوي ورافقته انفجارات وبرق". ولوحظت هذه الظاهرة أيضا في مناطق عدة مجاورة من كازاخستان.

وقال مسؤولو الطوارئ إن انفجارا مدويا هز جبال الأورال في وقت مبكر من اليوم الجمعة مع تساقط أجرام براقة من السماء ربما تكون الظاهرة المعروفة باسم "الوابل الشهبي" أو "زخة النيازك" الفضائية.

وقال مسؤول بالطوارئ لرويترز دون أن يدلي بمزيد من التفاصيل "إنها ليست طائرة يقينا. نقوم بجمع مختلف المعلومات." وقال مقيمون محليون إنهم شاهدوا أجراما تحترق في الفضاء بمنطقتي شيليابنيسك وسفيردلوفسك وهو ما يعرف بظاهرة "الوابل الشهبي".

وقال الشاهد إنه أمكن سماع أجهزة التنبيه في السيارات وتهشم زجاج النوافذ في المنطقة فيما طرأ عطل متقطع على شبكة التليفون المحمول.

وقال مسؤول الطوارئ بوكالة الإعلام الروسية-نوفوستي "المؤشرات الأولية تقول إنها ظاهرة الوابل الشهبي ولدينا معلومات عن حدوث انفجار على ارتفاع عشرة آلاف متر ويجري التحقق من الأمر."

وتحدث ظاهرة الوابل الشهبي نتيجة تجمع نيازك على شكل سيل يضيء سماء الليل ويتكون الوابل الشهبي عندما تقترب غيمة الغبار الفضائي التي يتألف منها مذنب ما من الكرة الأرضية مما يتسبب في انفصال عدد هائل من الجزيئات الصغيرة للغاية عن جسم الغيمة.

وعندما تدخل هذه الجزيئات الغلاف الجوي للأرض فإن الهواء أمامها يتعرض لضغط هائل وتشتد حرارته ما يتسبب في ظهور هذه الجزيئات في السماء مضيئة وبراقة كأنها أمطار تتساقط.

وقد نقلت وكالة الأنباء الألمانية (د ب ا) عن خبير فضاء ألماني أن حادث حطام النيزك الذي ضرب جبال الأورال شرقي روسيا ليس له
علاقة بالكويكب 2012 DA14 الذي سيمر على مسافة قريبة من الأرض مساء اليوم.

وقال المتحدث باسم وكالة الفضاء الأوروبية: "هذا أمر مختلف تماما"، موضحا أن المسار الذي يتحرك فيه الكويكب يتعارض مع مكان الارتطام.