الإمارات

شؤون القصّر تعرض إنجازات «سلمى» في «ديهاد»

دبي (الاتحاد)

للسنة الرابعة على التوالي وبالتزامن مع عام زايد تشارك مؤسسة الأوقاف وشؤون القصّر في معرض ديهاد 2018 للإغاثة والتطوير، الذي يقام في الفترة من 5 إلى 7 مارس الجاري بمركز دبي للمؤتمرات والمعارض.
وستعرض المؤسسة أبرز المستجدات حول برنامج سلمى الذي تنظمه المؤسسة منذ 2014 بهدف إغاثة المحتاجين والمتضررين حول العالم، وتمكن برنامج سلمى خلال الأعوام الأربعة الماضية من استقطاب تبرعات وتحقيق إيرادات بلغت قيمتها الإجمالية 13 مليون درهم.
وقال علي المطوع الأمين العام لمؤسسة الأوقاف وشؤون القصّر: إن نجاح برنامج سلمى في استقطاب مزيد من المتبرعين يعكس الثقة العالية بهذا البرنامج وأهدافه السامية ويبرهن على مدى الوعي الذي بلغه المجتمع الإماراتي في مجال العمل الإنساني والإغاثي.