الإمارات

أميركية الإمارات توقع اتفاقية شراكة مع معهد للتدريب القانوني


دبي (وام) - وقعت الجامعة الأميركية في الإمارات أمس اتفاقية شراكة مع معهد صبرة للتدريب القانوني للتعاون في مجال تنفيذ برنامجين متميزين لأول مرة على مستوى العالم العربي وهما برنامجا “الخبير القانوني” و”المترجم القانوني المحترف”.
وقع الاتفاقية نيابة عن الجامعة الأميركية في الإمارات الدكتور مثنى غني عبد الرزاق رئيس الجامعة وعن معهد صبرة للتدريب القانوني الاستشاري محمود صبره رئيس المعهد.
ويتضمن “برنامج الخبير القانوني” 10 دورات متخصصة في الكتابة والصياغة القانونية تتضمن المهارات الأساسية لرجل القانون وكتابة المشورة القانونية وكتابة الأوراق القضائية والمذكرات القانونية وكتابة أوراق التحكيم والأصول الفنية للصياغة القانونية وصياغة مشروعات القوانين وكتابة القرار الإداري وصياغة اللوائح والقرارات الوزارية وصياغة اللوائح الداخلية والنظم الأساسية وقواعد السلوك والتعميمات المصلحية وصياغة العقود.
ويشمل “برنامج المترجم القانوني المحترف” خمس دورات تشمل أساسيات الترجمة القانونية وترجمة القوانين وترجمة العقود وترجمة أوراق التقاضي ومذكرات المرافعات وأحكام المحاكم وقرارات هيئات التحكيم وترجمة الوثائق القانونية والتجارية.
وبعد الانتهاء من دراسة الدورات الخاصة ببرنامج “الخبير القانوني” يصبح الدارس مؤهلا للحصول على لقب “خبير قانوني”.. وبعد الانتهاء من دراسة الدورات الخاصة ببرنامج “المترجم القانوني المحترف” يصبح الدارس مؤهلا للحصول على لقب “مترجم قانوني محترف”.
ويحصل الدارس في نهاية كل دورة على شهادة معتمدة من كل من الجامعة الأميركية في الإمارات ومعهد صبره للتدريب القانوني.
وتعقد دورات البرنامجين ثلاث مرات في السنة في ثلاثة فصول دراسية .. وتتم الدراسة في مقر الجامعة وخارجها ويقام كل عام حفل تسلم خلاله شهادات التخرج لمن استوفوا متطلبات كل برنامج.