الرياضي

تزايد فرص مشاركة عيسى علي مع النصر أمام الشباب

دبي (الاتحاد) - ينهي فريق النصر لكرة القدم تدريباته مساء اليوم قبل دخول معسكره المغلق استعداداً لمواجهة الشباب غداً، باستاد آل مكتوم في الجولة الـ16 لدوري المحترفين، حيث يضع الجهاز الفني للفريق بقيادة الإيطالي والتر زنجا مدرب الفريق آخر ملامح طريقة اللعب والتشكيلة التي سيخوض بها المباراة المرتقبة، التي تعتبر بداية مرحلة جديدة في مسيرة «العميد» محلياً بعد التأهل القاري، الذي منح الجميع دفعة معنوية كبيرة في هذه المرحلة. وهناك حالة من الاهتمام الكبير داخل صفوف «العميد» بمواجهة «الجوارح» غداً، وذلك في إطار السياسة التي اتفق الجميع على انتهاجها في المرحلة المقبلة من عمر الدوري باللعب، من أجل الفوز دون حسابات تخص سباق مراكز المقدمة، ودون الاهتمام بنتائج الفرق الأخرى من أجل تحقيق أفضل مركز في ختام الموسم، والتركيز في كل مباراة كأنها بطولة مستقلة.
ومن المنتظر أن يحصل عيسى علي لاعب الفريق الجديد المنتقل من الوصل على فرصة في مباراة «الجوارح» بعد أن أصبح جاهزا للمشاركة مع الفريق ليبقى قرار الاستعانة به بيد زنجا، من أجل دعم القوة الدفاعية لخط الوسط في غياب حميد عباس الذي يستكمل برنامجه التأهيلي، بعد الشفاء من الإصابة التي أبعدته عن مباراة الفريق الأخيرة أمام لوكوموتيف الأوزبكي في تمهيدي دوري الأبطال الآسيوي، بينما يستمر غياب بدر ياقوت ومحمد علي بسبب الإصابة، ومسعود حسن المدافع الأيمن، الذي يتدرب منذ فترة مع فريق «الرديف»، وماسكارا للإيقاف.
وقد تشهد مباراة الغد عودة الحارس الأول عبد الله موسى للمشاركة أساسيا، بعد أن غاب عن التشكيلة الأساسية خلال المباريات الأخيرة، وآخرها أمام لوكوموتيف، التي غاب عن تشكيلتها الأساسية والاحتياطية بسبب ظروفه الخاصة ومرافقته لوالده في رحلة علاج خارجية، والعودة قبل المباراة بيوم واحد، حيث ينتظم الحارس في التدريبات اليومية بشكل جيد حالياً، ليملك الجهاز الفني فرصة المفاضلة بينه وبين الحارس الشاب أحمد شمبيه، وهو ما زاد من حالة الارتياح داخل الفريق بامتلاك حارسين على مستوى جيد.