الاقتصادي

«المشرق» يحقق ثلث إيرادات خدمات الأفراد من فروع أبوظبي

أحد فروع بنك المشرق حيث يركز البنك على سرعة أداء الخدمات المقدمة للمتعاملين

أحد فروع بنك المشرق حيث يركز البنك على سرعة أداء الخدمات المقدمة للمتعاملين

مصطفى عبدالعظيم (دبي) - تسهم شبكة فروع بنك المشرق في أبوظبي، التي تصل إلى 13 فرعاً، بما يتراوح بين30 إلى 35% من إجمالي إيرادات قطاع الخدمات المصرفية للأفراد في البنك، بحسب شاكر فريد زنيل رئيس إدارة فروع المشرق.
وقال زنيل لـ”الاتحاد”، إن خطط البنك تهدف إلى زيادة فروعه في العاصمة لتصل بنهاية العام الحالي إلى 15 فرعاً.
وأوضح أن الإنفاق المتواصل من قبل حكومة أبوظبي على المشاريع الرأسمالية وخطط الحكومة لضخ 330 مليار درهم في هذه المشاريع خلال السنوات الخمس المقبلة، تدعم نمو القطاع المصرفي في الدولة.
وبين أن البنك يركز في توسعاته لشبكة الفروع هذا العام على إمارة أبوظبي بافتتاح فرعين جديدين، بالإضافة إلى التركيز على عملية التحول من الفروع التقليدية إلى ما يعرف بـ” فروع المستقبل” التي تعتمد في خدماتها على استخدام التطبيقات التكنولوجية الحديثة مثل نظام الأندرويد في أجهزة المحمول الذكية ،والآي باد والآي فون التي ستمكن العملاء من إجراء معاملاتهم المصرفية عبر هذه الأجهزة.
أداء القطاع
وفيما يتعلق بتوقعات الأداء المصرفي لعام 2013، لفت زنيل إلى أن أداء القطاع المصرفي بوجه عام هو مرآة الأداء الإيجابي للاقتصاد الكلي لدولة الإمارات، والذي يواصل النمو بوتيرة عالية في السنوات الأخيرة رغم التحديات التي توجهها الاقتصادات العالمية، الأمر الذي ينعكس بالإيجاب على أداء البنوك.
وتوقع استدامة نمو الاقتصاد الوطني بمعدلات جيدة مدعوماً بالإنفاق القوي على مشاريع البنية التحتية والتوسعات في تدفقات الاستثمار الأجنبي المباشر ومؤشرات نمو القطاع العقاري.
ولفت إلى أن كل القطاعات تظهر مؤشرات إيجابية فهناك زيادة في السكان وكثافة في المشاريع الحكومية الكبيرة مما يعطى مؤشرات مشجعة لعام 2013، خاصة بعد أن باتت البيئة الاقتصادية والاستثمارية في الدولة اكثر نضجاً، وتعلم الكثير من المؤسسات والشركات والأفراد من دروس الأزمة المالية العالمية، وباتت لديهم قدرة أعلى على تفادي الأزمات وتجنب المخاطر.
المشاريع الكبرى
ونوه زنيل بالإنفاق المتواصل على المشاريع الكبرى في أبوظبي، مؤكداً أن هذا الإنفاق من شأنه أن يعزز من أنشطة البنوك، ويساهم في تحفيز الاقتصاد واستدامة النمو، بما يرسخ من متانة الاقتصاد ويوسع قاعدة التنوع في القطاعات غير النفطية في المجالات الجديدة مثل مشاريع شركة مصدر ومشاريع الطاقة المتجددة، بالإضافة إلى مجال السياحة والثقافة والاستثمارات الفندقية وفي مجالات للتعليم والصحة، وهي المجالات التي تفتح الباب أمام العديد من الفرص والوظائف في الشركات بما يزيد الإنفاق والاستهلاك، ويوسع قنوات تمويل للبنوك للأفراد مثل التمويلات الشخصية وتمويلات العقارات والسيارات وغيرها من المنتجات الأخرى.
وقال زينل، إن استراتيجية بنك المشرق في العام الجديد تركز على توفير الحلول المصرفية للشركات الصغيرة، وتنمية ثروات الأفراد أكثر من التركيز على تمويل المتعاملين. وأشار إلى أنه وبناء عل الدراسات التي أجراها البنك فسيتم التركيز في عام 2013 على جودة وسرعة أداء الخدمات المقدمة للمتعاملين، باعتبارها من العناصر التي ستحدد مستقبل البنوك وقدرتها على الحفاظ على المتعاملين معها.
وأوضح أن المشرق سيزيد عدد الفروع التي توفر خدمة فتح الحسابات وإصدار بطاقات الحسم والائتمان ودفاتر الشيكات فورياً من 17 فرعاً حالياً إلى 28 فرعاً، وسيطور الخدمات الإلكترونية عبر الهاتف الجوال والإنترنت لتشمل خدمات أكثر لسداد الفواتير، وتحويل الحسابات عبر الهاتف.
الجيل الجديد
وأشار إلى أن “المشرق” سيعمل في العام الحالي علي تطوير الفروع لتعمل خمسة منها بنظام الفروع الإلكترونية، ضمن مفهوم الجيل الجديد من بنوك المستقبل، وذلك بالتعاون مع شركة “مايكرو سوفت” العالمية، بحيث يحصل المتعامل على الخدمة عبر لمس شاشات الكمبيوتر في الفرع، وفي الطاولات التي ستصبح مثل جهاز “الآي باد”، وذلك بهدف الاستفادة من التطبيقات التكنولوجية الحديثة حيث يمكن للعميل من خلال استخدام الآي باد والآي فون تحديد اقرب الفروع له والتعرف إلى شبكة العروض التي يقدمها البنك، لافتا إلى أن البنك يستهدف كذلك توفير الوقت للعميل من خلال إنهاء المعاملات المصرفية باستخدام الآي باد خلال 5 دقائق وإنجاز نحو 50 % من الخطوات المطلوبة لإنجاز المعاملة مثل تعبئة الاستثمارات والوثائق المطلوبة قبل الذهاب للكاونتر، وذلك لتقليص وقت الانتظار وتسهيل الإجراءات.
التوسعات الخارجية
وفيما يتعلق بالتوسعات الخارجية للبنك، قال زنيل، إنه ورغم الأحداث التي تشهدها مصر وتباطؤ النمو الاقتصادي بها، إلا أن البنك يواصل أعماله ويخطط للتوسع في زيادة عدد الفروع بافتتاح فرعين جديدين في النصف الثاني من هذا العام، ليصل عدد الفروع في مصر إلى 12 فرعاً.
وأضح زينل، أن خدمات “المشرق” في عام 2013 ستتيح للمتعاملين إمكانية فتح حسابات مصرفية في فروع بنك المشرق في مصر، عبر زيارة أي فرع للبنك في الإمارات، وبحيث يتمكن المقيمون في الإمارات أو مصر من فتح حسابات في كلتا الدولتين، والتحويل إليها عبر فروع المشرق وبأسعار خاصة للتحويل، موضحاً أن هذه الخدمة ستمكن المصريين الراغبين في الاستثمار، أو مزاولة الأعمال في الإمارات من فتح حسابات مصرفية في الدولة لتيسير معاملاتهم التجارية.
وحول أنشطة البنك، قال زنيل، إن المشرق واصل خلال عام 2012، إطلاق المزيد من المنتجات والخدمات المميزة التي تؤكد مكانته الرائدة في هذا القطاع، حيث أطلق البنك الخدمة المصرفية الفورية “المشرق GO”، وهي الأولى من نوعها في دولة الإمارات، التي تتيح للعملاء زيارة أحد فروع البنك والحصول على مجموعة من المنتجات المصرفية في غضون 30 دقيقة فقط. وفي أعقاب النجاح الكبير الذي حققته حزمة منتجات “ماجستيك”، أطلق البنك عرضه الجديد “ماجستيك 2” للقروض الشخصية والذي يتضمن تقديم جهاز آيباد ميني مجاني.


البنك يوظف 250 مواطناً هذا العام

قال شاكر فريد زنيل رئيس إدارة فروع بنك المشرق، إن نسبة التوطين الإجمالية في البنك تبلغ حالياً 40,2% ويخطط البنك لرفعها إلى 44% بنهاية العام الحالي.
وأشار إلى أن البنك يستهدف توظيف 250 مواطناً هذا العام وتوطين ما نسبته 50% من الوظائف العليا في الفروع، والبداية ستكون بوظيفة مدير التشغيل في الفروع، وذلك بعد إنجاز خطة البنك لتوظيف مديري الفروع الذين بلغت نسبتهم حالياً 100%.
وقال إن نسبة التوطين في شبكة فروع البنك في أبوظبي تزيد على النسبة الإجمالية للبنك، حيث بلغت نحو 47%، مشيراً إلى أن البنك يتبع سياسة جديد لرفع مهارات الموظفين المواطنين الحاصلين على الثانوية العامة ويتمتعون بأداء ممتاز في البنك، وذلك من خلال قيام البنك بتأمين الراعية المطلوبة لاستكمال دراستهم في معهد الإمارات للدراسات المصرفية للحصول على شهادة البكالوريوس
ويقوم البنك حالياً برعاية نحو21 مواطناً للدارسة في المعهد في برامح مسائية خاصة لهم عقب الدوام، إلى جانب وذلك في إطار سياسة البنك لدعم الكوادر المواطنة والتركيز على التدريب والاستثمار في العنصر البشري.
ونوه زنيل بالسياسات التي تتخذها الحكومة لتعزيز التوطين في القطاع المصرفي وخاصة خلال العام 2013 الذي يعرف بعام التوطنين، مؤكداً سعى البنك للتجاوب مع هذه المبادرات والتي أبرزها مبادرة “ابشر” والمبادرات الخاصة بتوظيف المواطنين من ذوي الاحتياجات الخاصة حيث قام البنك بتوظيف اثنين مع الكفاءات من هذه الفئة.
وقال إن البنك أعاد إطلاق برنامج مشرق المستقبل في العام 2013، حيث سيتم توظيف 20 إلى 25 مواطناً من الخريجين الجدد في مجموعات العمل المختلفة، وسيتم تخصيص خطط التنمية الفردية لتسريع وصول المتدربين إلى مناصب إدارية متوسطة في غضون 12 إلى 16 شهراً، لافتاً إلى قيام البنك بتأسيس شراكة وثيقة مع هيئة برنامج الإمارات لتطوير الكوادر الوطنية وهيئة تنمية لتوظيف دفعات كبيرة من المواطنين، بالتزامن مع توسيع المشاركة في «مبادرات لطيفة»، الهادفة إلى دعم توظيف المعاقين جسدياً في القطاعين الخاص والحكومي.

افتتاح فرع جديد في المارينا مول بأبوظبي

افتتح بنك المشرق فرعاً جديداً في مركز المارينا مول بأبوظبي، ضمن استراتيجية البنك التوسعية داخل الدولة. وقال فريد زنيل رئيس إدارة الفروع، إن شبكة فروع المشرق تتوزع بشكل استراتيجي في أهم المواقع الحيوية في أنحاء الإمارات، سواء في المناطق السكنية أو الصناعية، وتعتبر أبوظبي من أهم الأسواق الرئيسية. وأضاف أن “البنك يتطلع بشكل مستمر لتطوير الأعمال من خلال تقديم أرقى الخدمات المصرفية والمبتكرة للعملاء”.
ويقع فرع المشرق في المارينا مول في أبوظبي، في الطابق الأرضي، حيث سيوفر الفرع للعملاء مجموعة متكاملة من الحلول المصرفية المبتكرة. ولقد شهد الافتتاح مجموعة متنوعة من الأنشطة التي شارك بها العملاء وزوار المركز التجاري.