عربي ودولي

باريس: ضرورة تحرير الرقة بيد فصائل عربية ومشاركة كردية

باريس (وكالات)

أكد وزير الخارجية الفرنسي جان مارك إيرولت، أمس أن الهدف الأساسي للتحالف الدولي في سوريا هو تحرير مدينة الرقة من مسلحي تنظيم «داعش» الإرهابي. وأضاف إيرولت في تصريح صحفي «يجب أن نتباحث مع جميع أطراف التحالف الدولي لكي نرى كيف سيتم الاتفاق على مسألة تحرير الرقة، ويجب أن نناقش مرحلة ما بعد تحرير الرقة وكيف ستدار المدينة بعد سقوط (داعش)». وبحسب الوزير الفرنسي، فإن القوات التي ستحرر الرقة يجب أن تكون عربية وبمشاركة الأكراد أيضاً. وفيما يخص مفاوضات أستانا الجارية حالياً بشأن سوريا، قال إيرولت، إنها يجب أن تتواصل رغم مقاطعة وفد المعارضة المسلحة، مضيفاً «اجتماع أستانا كان من المفترض أن يبحث وقف النار وحلاً للأزمة، لكن لا يزال القصف مستمراً في سوريا، وعلى المليشيات المدعومة من إيران أن توقف أعمالها القتالية».