الإمارات

وفد المجلس الأعلى للأسرة يتعرف على مقتنيات متحف المرأة في دبي

الشارقة (وام) - اطلع وفد المكتب الثقافي والإعلامي في المجلس الأعلى لشؤون الأسرة خلال زيارته متحف دبي للمرأة على أهم معالم رعاية المرأة المبدعة في الإمارات حيث يهدف المتحف إلى التعريف بمجتمع الإمارات وإبراز الأدوار التي قامت بها المرأة قديما وحديثا وإيجاد مركز يبرز مكانة المرأة في الثقافة والفنون والتراث.
ضم الوفد عضوات رابطة أديبات الإمارات ومجلس الفكر والحوار وعددا من موظفات مؤسسات المجلس الأعلى لشؤون الأسرة فيما تأتي الزيارة ضمن برامج المكتب الثقافي والإعلامي لسنة 2013.
وقدمت الدكتورة مريم لوتاه رئيسة مركز دراسات المرأة خلال لقائها الوفد في “مقهى بنات غانم” التابع للمتحف، نبذة حول نشأة المتحف وتسميته حيث يعتبر مبادرة ثقافية فريدة من نوعها في الوطن العربي للاحتفاء بالنساء الرائدات والاعتزاز بإنجازاتهن وإبراز أعمالهن.
وأضافت لوتاه أن تسمية المتحف جاءت من منزل قديم لقبه أهل الحي بيت البنات كون السيدتين اللتين سكنتاه وتملكانه هما “ شيخة ومريم ابنتا غانم الشام “ حيث جاء المسمى متسقا مع مشروع متحف المرأة ويتضمن المبنى ست قاعات رئيسية إضافة إلى مساحات صغيرة مخصصة لأنشطة المتحف وموزعه على ثلاثة أدوار.
وقام الوفد بجولة في المتحف الذي يضم في مدخله ركنا خاصا لصور قديمة لشخصيات رائدة في الدولة وزاوية أخرى خاصة بالعطور “سميت بأم الدويس” تحتوي على مجموعة من العطور المصنعة محليا ومنتجات البخور المصنوع بأيدي نساء من أهل الإمارات.