الإمارات

حرم رئيس الأركان التركي تهنئ الشيخة فاطمة بإنجازات المرأة الإماراتية

حرم رئيس الأركان التركي والوفد المرافق خلال زيارة مقر الاتحاد النسائي

حرم رئيس الأركان التركي والوفد المرافق خلال زيارة مقر الاتحاد النسائي

أبوظبي (الاتحاد) - هنأت حرم الفريق أول نجدت أزوال رئيس هيئة الأركان العامة للقوات المسلحة التركية سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك رئيسة الاتحاد النسائي العام الرئيس الأعلى لمؤسسة التنمية الأسرية رئيسة المجلس الأعلى للأمومة والطفولة بإنجازات المرأة الإماراتية، وما حققته من ارتقاء وتطور حضاري في المجالات كافة.
جاء ذلك خلال زيارتها ووفد من السفارة التركية في الدولة لمقر الاتحاد النسائي العام أمس، ترافقهم الدكتورة عائشة سعيد الكتبي طبيبة في مستشفى زايد العسكري.
وعبرت عن سعادتها بالتعرف على مسيرة تنمية وتمكين المرأة في دولة الإمارات مؤكدة أن المرأة عندما تكون متمكنة ومنتجة يصبح لها تأثير مهم على مجتمعها الذي يقوى ويتطور بتطورها.
وأعربت حرم رئيس هيئة الأركان التركي عن رغبتها في التعاون وتبادل الخبرات بين المؤسسات النسائية في تركيا والاتحاد النسائي العام مشيرة إلى أن كلا الطرفين يمتلك ثقافة واحدة وأن الصناعات التراثية والحرفية اليدوية تتشابه إلى حد ما.
وشاهد الوفد التركي خلال الزيارة فيلما قصيرا عن مسيرة الاتحاد النسائي العام برئاسة سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك، ودوره الفعال في النهوض بقدرات المرأة، وما يقدمه من خدمات كبيرة أسهمت ولا تزال في تنمية وتطوير مهاراتها والارتقاء بها نحو الأفضل.
وتعرف الوفد على مشاركة المرأة الإماراتية في كافة قطاعات العمل في الدولة جنبا إلى جنب مع أخيها الرجل.
وزار الوفد قاعة الجوهرة التي تعكس بمحتواها الكثير مما حصلت عليه سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك من التقدير والتكريم الذي تمثل في عدد من الجوائز المحلية والعربية والعالمية نتيجة لجهود سموها في العمل النسائي والخيري والثقافي والإنساني محليا وعربيا وإقليميا وعالميا.
وتجول الوفد في أقسام إدارة الصناعات التراثية والحرفية، وحاولت بعض الضيفات تجربة شغل بعض الحرف في مشغل صناعة الورد. كما تعرف الوفد على طريقة شغل الخوص وطريقة صناعة السجاد اليدوي التقليدي وأبدى إعجابه بنقوش الحناء ومشغل الخياطة والتطريز في الاتحاد النسائي العام.
وزار الوفد المعرض الدائم وأبدى إعجابه أيضا بما يحتويه من مشغولات يدوية وملابس تراثية تعبر عن روح التراث الإماراتي الجميل وتعكس العادات والتقاليد الأصيلة للدولة.
وفي ختام الزيارة تناول الوفد بعض المأكولات الشعبية الإماراتية في خيمة الضيافة.