الاقتصادي

ارتفاع الاستثمارات في منطقة «إيكاد» إلى 26 مليار درهم بنمو 22,6%

مدخل «إيكاد» التي تلعب دوراً مهماً في التنمية الاقتصادية بأبوظبي

مدخل «إيكاد» التي تلعب دوراً مهماً في التنمية الاقتصادية بأبوظبي

يوسف البستنجي (أبوظبي) - ارتفعت القيمة الإجمالية للاستثمارات في المناطق الاقتصادية المتخصصة بأبوظبي إلى 26 مليار درهم بنهاية العام الماضي، منها 4,8 مليار درهم استثمارات جديدة دخلت المناطق المتخصصة خلال 2012، بزيادة تسبتها 22,6%، بحسب محمد حسن القمزي الرئيس التنفيذي للمؤسسة العليا للمناطق الاقتصادية المتخصصة (إيكاد).
وقال القمزي في تصريحات للصحفيين على هامش ملتقى أبوظبي اليابان الاقتصادي أمس الأول إن المؤسسة العليا للمناطق الاقتصادية استكملت سحب الأراضي غير المستثمرة، وأعادت توزيعها على مستثمرين جادين.
وأكد أنه “تم سحب كل الأراضي من المستثمرين غير الجادين وتمت إعادة تخصيصها”.
وأوضح أن عدد الرخص الصناعية الصادرة في المناطق الصناعية المتخصصة بلغ 1350 رخصة بنهاية العام الماضي. ولفت إلى أن عام 2012 شهد إصدار 46 رخصة صناعية جديدة.
وقال إن المؤسسة تتجه لوضع آليات جديدة للعمل تخدم المستثمرين في قطاع الصناعة بشكل أفضل خلال المرحلة المقبلة.
وكانت أبوظبي بدأت بإنشاء ثلاث مدن صناعية متخصصة جديدة بمعايير عالمية، تابعة للمؤسسة العليا للمناطق الاقتصادية المتخصصة، اثنتان منها في المنطقة الغربية، إضافة إلى منطقة متخصصة للسيارات ووسائل النقل قرب المصفح.
ومنذ عدة أشهر تقوم المؤسسة بإجراء الدراسات ووضع المخططات اللازمة لإنشاء المناطق الثلاث في منطقتي الرويس ومدينة زايد في المنطقة الغربية ومدينة السيارات في المنطقة المحاذية لمصفح بأبوظبي العاصمة.
وتبلغ مساحة المراحل المنجزة بالكامل في المناطق المتخصصة “أيكاد الأولى والثانية والثالثة” نحو 39 كيلومتراً، منها 28 كيلومتراً مؤجرة، إضافة إلى منطقة متخصصة في العين بمساحة 10 كيلومترات تابعة للمؤسسة أيضاً، بمجموع إجمالي يصل إلى 49 كيلو متراً مربعاً.
وقال القمزي في وقت سابق إن إجمالي المساحة المخصصة للمؤسسة حتى إيكاد 4 وإيكاد 5 تبلغ 127 كيلو متراً مربعاً.
وأوضح أن المدن الصناعية الجديدة في المنطقة الغربية ستبلغ مساحتها 14 كيلومتراً في الرويس و2,4 كيلو متر مربع للمدينة الصناعية في مدينة زايد.
وبإضافة المدينتين الصناعيتين الجديدتين في المنطقة الغربية إلى الأراضي التابعة للمؤسسة العليا للمناطق الاقتصادية المتخصصة، سترتفع المساحة إلى 143 كيلومتراً مربعاً.
وبين أن الدراسات التي أجرتها المؤسسة تظهر أنها تحتاج إلى مساحة جديدة تصل إلى 65 كيلومتراً مربعاً حتى عام 2030.
وبين القمزي أن المؤسسة تقوم حالياً بدراسة عدة مشاريع جديدة منها مدينة مواد البناء والصناعات والخدمات البحرية ومركز الخدمات اللوجستية، التي من المقرر أن تقام على الأراضي المخصصة لـ” إيكاد 4” وجميعها في مراحل الدراسة.
لكنه أوضح أن هناك أراض موجودة ومخصصة لهذه المشاريع.
ولفت إلى أن المؤسسة تعمل باستمرار مع الجهات المعنية في أبوظبي، وهي دائرة التنمية الاقتصادية ومجلس التخطيط العمراني ومجلس تطوير المنطقة الغربية ومجلس تطوير المنطقة الشرقية والبلدية، وهيئة الكهرباء والمياه، وجميع الجهات المعنية، لتطوير أنظمة ومعايير وخدمات تحسن من تنافسية المناطق الصناعية المتخصصة لجذب المستثمرين إلى أبوظبي.