منوعات

مسلحون يقطعون رأس "الشاعر أبو العلاء المعري"

قطع أفراد مجموعة مسلحة رأس تمثال للشاعر أبوالعلاء المعري في مسقط رأسه مدينة معرة النعمان بمحافظة إدلب شمال غرب سوريا التي يسيطر عليها مقاتلو المعارضة، بحسب ما أفاد المرصد الحقوقي اليوم.

وقال المرصد في بيان «أقدمت مجموعة مسلحة في معرة النعمان على قطع رأس النصب التذكاري للشاعر والفيلسوف والأديب العربي أبوالعلاء المعري الذي ولد في معرة النعمان». وسيطر مقاتلون معارضون لنظام الرئيس السوري بشار الأسد على معرة النعمان الاستراتيجية في 9 أكتوبر الماضي. واتهم ناشطون على مواقع التواصل الاجتماعي على شبكة الإنترنت «جبهة النصرة» المتشددة بقطع رأس التمثال، وعرضوا صوراً لما قالوا إنه التمثال بعد التعدي عليه.

وتظهر الصور تمثالًا نصفياً بني اللون مقطوع الرأس وعليه آثار طلقات نارية، مرمياً على الأرض إلى جانب قاعدة حجرية مرتفعة. كما تداول الناشطون على المواقع نفسها صوراً للتمثال قبل الاعتداء، ويبدو فيها موضوعاً على القاعدة التي كتب عليها «أبوالعلاء المعري. شاعر الفلاسفة وفيلسوف الشعراء»، وقام المعتدون بتشويه هذه العبارة على التمثال. وأبوالعلاء هو أحمد بن عبدالله بن سليمان، ولد في معرة النعمان عام 973، وفقد بصره في سن مبكرة بعد إصابته بالجدري، لكن ذلك لم يحل من دون طلبه العلم. وعرف هذا الشاعر الذي يعد من الأبرز بين أقرانه العرب، بالزهد والتقشف وكونه نباتياً، وأطلق عليه لقب «رهين المحبسين»، نظراً إلى فقدانه البصر وابتعاده عن الناس أعواماً طويلة.