الإمارات

طالبات «تقنية الشارقة» يتعرفن على تجارب ابن ثنية


الشارقة (الاتحاد) - زار الرحالة الإماراتي جلال جمال بن ثنية كلية التقنية العليا للطالبات في الشارقة، والتقى مجموعة من طالبات برنامج بكالوريوس الدراسات الحرة، وشاركهن تجربته في السير، مشياً على الأقدام من دولة الإمارات إلى مكة المكرمة لأداء فريضة الحج في رحلة استغرقت 50 يوماً قطع فيها مسافة 2000 كم، بهدف جمع التبرعات وزيادة الوعي والاهتمام بذوي الاحتياجات الخاصة.
وقدم ابن ثنية خلال الزيارة عرضاً تفاعلياً تحدث فيه عن حبه لممارسة رياضة المشي وأمنيته في الذهاب إلى الحج سيراً على الأقدام على خطى أسلافه، واستعرض أمام الطالبات المراحل العديدة التي مر بها أثناء الإعداد لرحلة الـ 2000 كم، والعقبات والحواجز النفسية والاجتماعية والمادية التي واجهها مثل مصاعب ومخاطر المشي في الظلام وعبور الحدود ليلاً، فضلاً عن الشعور بالوحدة ونقص الغذاء وانعدام وسائل الراحة، مشيراً في هذا الشأن إلى تحذيرات العديد من أقاربه وأصدقائه له من خطورة القيام بهذه الرحلة، إلا أنه أصر على إتمام الرحلة على الرغم من هذه التحذيرات. كما ذكر بعض المواقف الطريفة التي تعرض لها أثناء الرحلة.
وتطرق الرحالة خلال اللقاء إلى مشاريعه الأخرى، ومنها رحلة التسعين ألف خطوة التي صعد خلالها أدراج 100 ناطحة سحاب في دبي خلال 12 يوماً، بالإضافة إلى عدد من الرحلات التي قام بها سيراً على الأقدام حول الإمارات والتي نجح من خلالها في إلقاء الضوء على العديد من القضايا الإنسانية التي تهم المجتمع المحلي. ويسعى ابن ثنية من خلال مشاريعه إلى تشجيع الشباب على المشاركة بنشاطات ومشاريع إنسانية تخدم كافة شرائح المجتمع، ومن بينها الفئات الأقل حظاً.