صحيفة الاتحاد

الإمارات

«مساندة»: 26 مليون درهم لتأهيل 10 عيادات بيطرية

أبوظبي (الاتحاد)

تنفذ شركة أبوظبي للخدمات العامة «مساندة»، أعمال مشروع تأهيل 10 عيادات بيطرية في أبوظبي، تمهيداً لتسليم 6 منها إلى جهاز أبوظبي للرقابة الغذائية، خلال الفترة المقبلة.
ويسهم المشروع في تحسين اكتشاف حالات العدوى والأمراض المختلفة التي تضر بالإنسان والبيئة قبل انتشارها، وإجراء المناسب في وقت قياسي، كما يضمن دقة أكبر في العلاج، ويعزز القدرات المتطورة للأجهزة الوقائية في الدولة، ومن بينها عيادة الطب البيطري في الوثبة، التي سبق وحقق مختبرها الطبي سبقاً علمياً يعد الأول من نوعه على مستوى العالم، باكتشافه أحد الفيروسات الضارة للإبل خلال 20 دقيقة فقط.
ويتألف المشروع من 5 عيادات في المنطقة الغربية تكلفتها الكلية 13 مليون درهم، و4 عيادات في العين بتكلفة 10 ملايين درهم، وواحدة في أبوظبي بتكلفة كلية تبلغ نحو 3 ملايين درهم.
وقال أحمد عيدروس الحبشي مدير إدارة المباني بالإنابة في شركة أبوظبي للخدمات العامة «مساندة»، إن نسبة الإنجاز في عيادات المنطقة الغربية بلغت مرحلة متقدمة، متوقعا تسليمها إلى جهاز أبوظبي للرقابة الغذائية نهاية الشهر الجاري، في حين سيتم إنجاز تأهيل عيادة الطب البيطري في الوثبة قبل ذلك الموعد، أما نسبة الإنجاز في مشروع إعادة تأهيل عيادات الطب البيطري في مدينة العين فبلغت 13%.
وحول المشروع في الغربية ومدينة أبوظبي قال الحبشي: اشتملت أعمال المشروع على إعادة تأهيل لعيادات بيطرية في كل من منطقة مزيرعة، وخنور، والثروانية، وغياثي ومدينة زايد في المنطقة الغربية، والتي تبلغ مساحة كل منها 500 متر مربع، في حين تبلغ مساحة عيادة الطب البيطري في الوثبة بأبوظبي 3158 متراً مربعاً.
وسيعزز المشروع تطوير الآليات والإجراءات الرقابية عالية الشفافية، وبما يواكب تطلعات حكومة أبوظبي في تأمين وضمان سلامة إمدادات الغذاء، بالإضافة إلى تطبيق المواصفات والمعايير المعتمدة بالدولة على الغذاء سواءً المصنع محليا أم مستوردا عبر أحد منافذ إمارة أبوظبي الجوية والبحرية والبرية، وستجنب عيادات المشروع مربي الثروة الحيوانية في المنطقة الغربية التعامل مع العيادات والمستشفيات الخاصة وأخذ وصفات دوائية من دون الرجوع إلى المؤسسات الحكومية البيطرية المختصة، ما قد يسبب ضرراً للحيوانات أو يفضي إلى نفوقها.
وتضمنت أعمال المشروع في العيادات، إعادة تأهيل الأسوار والواجهات الخارجية، وتعديل بعض الأقسام ودمج الفراغات حتى تتوافق مع احتياجات العمل الحالية، وجرى إعادة تأهيل أرضية أقسام العيادات، وسقف الغرف في منطقتي الاستقبال والانتظار، وغرفة الفحص، وغرفة العمليات، ومنطقة للعمليات الجراحية للحيوانات الكبيرة، ومكتب فريق العمليات الميدانية، والصيدلية، وغيرها من ملحقات المبنى كمكاتب الإدارة، ومكاتب الأطباء، والمخزن، ومختبر التحاليل الطبية، بالإضافة إلى تزويد العيادات بأنظمة الكشف عن الحريق حتى تتواكب مع أحدث اشتراطات الدفاع المدني، في ظل التزام «مساندة» التام بتنفيذ المشروع وفقاً لأرقى المعايير العالمية، وفي إطار مراعاة لأحدث معايير الصحة والسلامة البيئية، وبما يضمن الحفاظ على الموارد.
وطورت «مساندة» عيادة الوثبة البيطرية من خلال إعادة تأهيل المختبرات الطبية بها وتزويدها بالأجهزة الحديثة المتطورة لإجراء العمليات الجراحية والفحوص المختبرية للحيوانات، وفق أفضل المستويات، وكما طورت الغرف المخصصة لوضع الحيوانات المريضة، والحضانات الطبية البيطرية، والغرف المخصصة لما بعد العملية.
وفي العين تضمن المشروع إعادة تأهيل أربع عيادات في مناطق القطارة، وزاخر، وملاقط، وسيح صبرا
وكل منها تمتد على مساحة 500 متر مربع، وتضمنت الأعمال إعادة تأهيل منطقتي الاستقبال والانتظار، وغرف الفحص، والعمليات، ومكتب فريق العمليات الميدانية، والصيدلية، ومكاتب الإدارة، ومكاتب الأطباء، والمخازن.
من جانبه، ثمن المهندس ثامر راشد القاسمي المتحدث الرسمي باسم جهاز أبوظبي للرقابة الغذائية الدور الكبير الذي تضطلع به «مساندة» وحرصها على تقديم الدعم للمؤسسات الحكومية بما يضمن الارتقاء بمستوى الخدمات المقدمة للمجتمع، مشيراً إلى أهمية المشروع في تعزيز جهود الجهاز الرامية لتنمية قطاع الثروة الحيوانية في إمارة أبوظبي والحفاظ عليه عبر الخدمات المختلفة التي تقدم لمربي الثروة الحيوانية من خلال العيادات البيطرية.