الاقتصادي

فنادق «ياس» تطلق عروضاً تتضمن الإقامة وتذاكر دخول المرافق الترفيهية

زلاجات مائية في حديقة جزيرة ياس (تصوير عمر عسكر)

زلاجات مائية في حديقة جزيرة ياس (تصوير عمر عسكر)

تعول فنادق في جزيرة ياس على حديقة “ياس ووتروورلد” أبوظبي التي فتحت أبوابها الشهر الماضي و”شاطئ ياس”، لجذب مزيد من سياح الترفيه، وزيادة معدلات إشغالها طوال أشهر العام، لتشكل مقصداً سياحياً متكاملاً إلى جانب عالم فيراري.
وأكد مسؤولون في فنادق ومرافق ترفيهية بالجزيرة أن “ياس” على موعد مع حراك سياحي ترفيهي سواء من السياحة الداخلية أو الخليجية والأوروبية كألمانيا وفرنسا وشرق آسيا كالهند والصين.
وقال مايك أوزوالد، مدير عام الحديقة المائية لـ”الاتحاد” إن الطلب على “ياس ووتروورلد” منذ افتتاحها فاق التوقعات، وتشهد إقبالاً متزايداً.
وأكد أن هناك طلبات وحجوزات مكثفة للفترة المقبلة من مجموعات سياحية من خارج الدولة كأوروبا والصين والهند، إضافة إلى دول الخليج، متوقعاً أن يتزايد عدد السياح كلما اقتربنا من نهاية الشتاء.
وستكون المرافق المتاحة في الجزيرة أكثر تنوعاً. فقريباً، سيتم افتتاح “شاطئ ياس”، الذي يعد مكملاً للمرافق الترفيهية المتكاملة في الجزيرة التي تشهد سنوياً فعاليات الفورومولا- 1 على حلبة مرسى ياس، وستضم مستقبلاً مركزاً تجارياً ضخماً يحمل اسمها.
وقال عمر الجدوع مدير التسويق والعلاقات العامة في شاطئ ياس “من المتوقع افتتاح الشاطئ رسمياً قريباً، ويمر بالمرحلة النهائية من أعمال التطوير”.
وأكد أن الفنادق على الجزيرة ستستفيد بشكل ملحوظ من الشاطئ، حيث يعتبر جاذباً سياحياً كمنتج سياحي يحظى بأولوية لدى السياح عند قرارهم لاختيار مقصد سياحي أو فندق.
وأضاف “سيوفر الشاطئ خياراً ترفيهياً إضافياً للزوار سواء من السياح المحليين أو الإقليميين أو العالميين”.
ولتعزيز الأداء السياحي، أطلقت فنادق ياس عروضاً خاصة تتضمن الإقامة مع تذاكر الدخول إلى المرافق الترفيهية.
وقال سايد طيون المدير الإقليمي للمبيعات والتسويق لمجموعة فنادق “إنتركونتينينتال”، العلامة التي تضم فندق “كراون بلازا” وأجنحة “ستيبريدج” الفندقية في جزيرة ياس “أطلقنا عروضاً تشمل الإقامة في الفندقين وخيارات لزيارة المدينة المائية وعالم فيراري”.
وأضاف “سيكون للحديقة تأثير إيجابي على معدلات الإشغال الفندقي في الجزيرة وزيادة عدد سياح الترفيه”.
ويشكل سياح الترفيه نحو 20% من إجمالي عدد السياح الذين يزورون أبوظبي سنوياً، والبالغ عددهم 2,4 مليون سائح خلال العام الماضي، بنمو 13% مقارنة بعام 2011.
وأكدت هيئة أبوظبي للسياحة والثقافة في وقت سابق أنها “تأمل أن تتحول أبوظبي من سيطرة سياحة الأعمال على الحصة الكبرى في عدد نزلاء فنادقها إلى الموازنة بين سياحة الأعمال والترفيه”، مبينة أن التركيز على قطاع الترفيه يتماشى مع استراتيجيتها القائمة على زيادة متوسط فترة إقامة النزلاء.
من جهته، قال باتريك مارتينيز مدير فندقي “جزيرة ياس روتانا” و”سنترو ياس”، إن الفندق يتلقى طلبات مكثفة للفترة المقبلة، وذلك بعد افتتاح حديقة الألعاب المائية “ياس ووتروورلد” أبوظبي، التي تضم 43 لعبة، تشمل 5 ألعاب لا مثيل لها بالعالم. وتوقع أن تشهد فنادق روتانا طلباً عالياً من الأسواق الخليجية التي تأتي في موسم الإجازات المدرسية والأعياد، إضافة إلى الأسواق الأوروبية والروسية.
وأكد أن افتتاح الحديقة مع وجود عالم فيراري أبوظبي، فضلاً عن الشاطئ، سيجعل من الجزيرة “وجهة فريدة للترفيه”.
وقال إن الشركة أطلقت عرضاً بمناسبة افتتاح الحديقة، وذلك بالإقامة لشخصين في الفندق مع وجبة الإفطار وتذكرتين للحديقة، وذلك بأسعار تبدأ بـ780 درهماً.
أما عرض “كراون بلازا” فيتضمن الإقامة في الفندق مع خيارات لزيارة عالم فيراري أو الحديقة المائية أو الاثنين معاً.
وتبدأ أسعار العروض من 685 درهماً غير شامل الضرائب لليلة الواحدة، مع الإفطار.
وقال مارتينيز إن الفندق بدأ الترويج لهذه العروض بالتعاون مع وكالات السفر والسياحة لجذب المجموعات السياحية استعداداً للطلب الكبير المتوقع. واتفق معه بالرأي طيون الذي يرى أن افتتاح الحديقة المائية والشاطئ “سيجعل من الجزيرة أكثر الأماكن جاذبية لقضاء العطلات خصوصاً للسياح القادمين من بريطانيا وألمانيا وفرنسا”.
ووصلت تكلفة “ياس ووتروورلد” إلى 900 مليون درهم، وتستوعب نحو 8 آلاف زائر يومياً، وتعتبر شركة الدار العقارية المطور الرئيسي للمشروع في حين تديرها وتشغلها شركة فرح لإدارة الحدائق الترفيهية التابعة والمملوكة بالكامل لشركة الدار العقارية.
من جانبها، بادرت إدارة الحديقة إلى إطلاق عرض سنوي للدخول واستخدام المرافق، بسعر 650 درهماً للشخص، يتيح الدخول طوال العام بعدد مرات غير محدود.
وقال أوزوالد “العرض يلقى طلباً كبيراً من السياح المحليين”.
ويبلغ سعر تذكرة الحديقة المائية للبالغين 225 درهماً، وللأطفال دون 1,1 متر 185 درهماً.
وقال أوزوالد إن النتائج الأولية تشير الى أن الحديقة ستحقق النتائج المرجوة، باستقطاب نحو 700 ألف زائر سنوياً.