الإمارات

«المعاشات» تكشف خطط التقاعد الناجح مع المؤمن عليهم والمتقاعدين

جانب من ملتقى الابتكار (من المصدر)

جانب من ملتقى الابتكار (من المصدر)

دبي (الاتحاد)

تحت شعار «ابتكر.. لتجعل من تقاعدك التجربة الأفضل»، نظمت الهيئة العامة للمعاشات والتأمينات الاجتماعية ملتقى الابتكار، بالتعاون مع شركائها في أكاديمية دبي لريادة الأعمال الذراع التعليمي لمؤسسة محمد بن راشد لتنمية المشاريع الصغيرة والمتوسطة ودائرة الخدمات الاجتماعية لحكومة الشارقة أمس في أبراج الإمارات، ضمن فعاليتها لشهر الابتكار.

وقدمت مريم القصير، مدير إدارة التثقيف الاجتماعي بدائرة الخدمات الاجتماعية - حكومة الشارقة شرحاً عن بناء القدرات الذاتية والمادية للمتقاعد خلال رحلة عمله، وكيف يتمكن من تهيئة ظروف حياته وعمله وتطويعهما، بحيث يتمكن بعد الخروج من العمل من بدء حياة عملية جديدة مخطط لها بشكل واعٍ ومدروس.

كما ناقش الملتقى في المحور الثاني كيفية التخطيط لمرحلة ما بعد التقاعد، حيث تناول البرنامج الذي قدمه المدرب ومستشار الأعمال حامد آل علي كيفية إيجاد الفرصة الاستثمارية ودراستها وتقيمها، وتحويلها إلى مشروع استثماري تجاري ريادي ناجح. وأكدت حنان السهلاوي، مدير مكتب الاتصال الحكومي بالهيئة العامة للمعاشات والتأمينات الاجتماعية أن الهدف من الملتقى التوعية بالتخطيط الجيد لمرحلة ما بعد التقاعد، بحيث يتمكن المؤمن عليهم والمتقاعدين من إدارة شؤون حياتهم قبل وبعد التقاعد بشكل جيد وتلافي أي تحديات ناشئة عن التقاعد في المستقبل، وتأكيد أهمية استمرار الدور الذي يقوم به المؤمن عليهم أو المتقاعدون في خدمة وطنهم، وأن هذا الدور يجب ألا يتوقف بسبب التقاعد، وإنما يجب أن يستمر العطاء على الوتيرة نفسها من أجل أن ينعم المؤمن عليهم أو المتقاعدين بحياة مستقرة وآمنة، وفي الوقت نفسه يستفيد الوطن من عطائهم، وأبناؤه من خبراتهم.