ألوان

الطفلة مروة تمارس مهنة الطب عبر «تحقيق أمنية»

الطفلة مروة تمارس مهنة الطب ليوم واحد (من المصدر)

الطفلة مروة تمارس مهنة الطب ليوم واحد (من المصدر)

أبوظبي (الاتحاد)

تمكّنت مؤسسة «تحقيق أمنية»، وبالتعاون مع مستشفى الشيخ خليفة بن زايد في إمارة عجمان، من تحقيق أمنية الطفلة مروة، البالغة من العمر 6 سنوات، بأن تكون طبيبة للأطفال.
وقامت عائشة إبراهيم، مدير مستشفى الشيخ خليفة للنساء والأطفال، باستقبال مروة ترافقها الدكتورة أسماء أبو تيّم، الطبيبة المُختصة بحالة مروة المرضية وسمر الصيداوي، مدير مكتب المؤسسة في دبي. وبعد ارتدائها للمعطف الطبي، تمكّنت مروة من التجول برفقة الأطباء في أقسام المستشفى كافة للتعرّف على حالات الأطفال والتحدث معهم والمساهمة في الكشف عليهم، في يوم حمل لها المشاعر الغامرة بالسعادة والسرور والفخر.
وقال هاني الزبيدي، الرئيس التنفيذي لمؤسسة «تحقيق أمنية»: يُسعدنا التواجد في إمارة عجمان، والتعاون مع مستشفى الشيخ خليفة بن زايد للنساء والأطفال، لتحقيق أمنية الطفلة مروة، مؤكداً أن ما تقوم به المؤسسة، يمثل جزءاً لا يتجزأ من العلاج بالنسبة إلى الأطفال المرضى، ورسم البسمة على وجوههم، خاصة أنه قد ثبت علمياً بأن مشاعر الأمل والسعادة التي ترافق تحقيق أمنية الطفل، تُسهم في رفع معنوياته إلى حدّ كبير، وتدعم مسيرة علاجه بشكل إيجابي، وتزيد من أمله في الشفاء على نحوٍ ملحوظ.