الاقتصادي

أوروبا الشرقية تراهن على الغاز الصخري لمواجهة سيطرة «جازبروم»

موسكو (ا ف ب) - أعربت بولندا وأوكرانيا، أبرز زبائن المجموعة الروسية العملاقة في مجال الغاز «جازبروم» عن استعدادهما لاستثمار المليارات في غضون بضعة أشهر لإنتاج الغاز الصخري الذي لا تزال قدراته مجهولة.
وأبدى مسؤولون سياسيون في رومانيا وليتوانيا، وهما دولتان أقل استهلاكاً للطاقة، لكنهما تعتمدان بشكل كبير على الغاز الروسي، عن تأييدهما علناً في الآونة الأخيرة للجوء إلى موارد الطاقة “غير التقليدية”.
وفي الرابع من فبراير، استقبلت رئيسة ليتوانيا داليا غريبوسكايتي ممثلين عن شركة شيفرون الأميركية المرشحة للقيام بأعمال استكشاف في باطن الأرض في هذا البلد.