الإمارات

1000 طالب جامعي في مبادرة «مهنة في ساعة»

دبي (الاتحاد)

استفاد 1000 مواطن ومواطنة من طلبة الجامعات من مبادرة «مهنة في ساعة» التي أطلقتها وزارة الموارد البشرية والتوطين ضمن فعاليات «شهر الإمارات للابتكار».
وأتاحت المبادرة المجال أمام الطلبة في جامعات عجمان في الفجيرة والجامعة الأمريكية في الشارقة إضافة إلى جامعة زايد في دبي تجربة العمل في قطاع التطوير العقاري وقطاع الاتصالات والتكنولوجيا، إضافة إلى مراكز الخدمة وذلك بطريقة ذكية مبتكرة ولمدة ساعة يحصل بعدها الطالب على شهادة خبرة وراتب رمزي.
وقال أحمد آل ناصر الرئيس التنفيذي للابتكار في وزارة الموارد البشرية والتوطين: إن المبادرة تأتي في إطار حرص الوزارة على إرشاد وتوجيه الطلبة وتهيئتهم للالتحاق في الوظائف المتوافرة في سوق العمل من خلال اطلاعهم على بيئة العمل بطريقة مبتكرة تعتمد على المحاكاة والتجربة الوظيفية باستخدام الذكاء الاصطناعي دون أي تدخل بشري وهو الأمر الذي يسهم في تحديد خياراتهم الوظيفية بعد تخرجهم بكل حرية وأريحية، لا سيما وأن العمل لدى القطاع الخاص سيشهد خلال الفترة القادمة طفرة غير مسبوقة تتطلب جيلا مهيأ ومستعدا للمساهمة في استمرار وتسريع عجلة التطوير.