ألوان

«شغالتنا أرجنتينية».. كوميديا الحب والغيرة

أبطال العمل في لقطة جماعية بعد انتهاء المؤتمر الصحافي (تصوير عبدالعظيم شوكت)

أبطال العمل في لقطة جماعية بعد انتهاء المؤتمر الصحافي (تصوير عبدالعظيم شوكت)

فاطمة عطفة (أبوظبي)

انطلاقاً من فكرة أن الحب سمة أساسية للعيش المشترك بانسجام وسلام بين الشعوب كافة، وبين الجنسيات المتعددة التي تعيش في دولة الإمارات، انبثقت فكرة الفيلم الإماراتي «شغالتنا أرجنتينية» الذي تم عرضه مساء أمس للمرة الأولى في المارينا مول بأبوظبي، وكان قد سبق العرض ظهر أمس مؤتمر صحفي في فندق باب القصر، والفيلم من إخراج حامد صالح الذي شارك في المؤتمر الصحفي مع أبطال العمل وهم: عبد الرحمن الزرعوني، ديفا رياشي، مرفت نصر، يوسف الكعبي، مروة راتب، مكرم خان، ياسمين منصور، أحمد الركابي. واعتمد المخرج في إنجاز هذا العمل السينمائي طريقة الجرافيك من خلال المشاهد الحية، وتم تنفيذه بخبرات عربية وأجنبية، كم تضمن الفيلم أغنية خاصة للفنان محمد السالم، وهي من كلمات حسين الميالي وألحان علي صابر.

الشغالة الأرجنتينية
يتناول الفيلم قصة اجتماعية بأسلوب كوميدي جذاب وممتع، تجري أحداثها في مدينة أبوظبي بين أفراد عائلة إماراتية تحدث بينهم خلافات حول بطلة الفيلم الشغالة الأرجنتينية «ساندرا»، وهي جميلة وتمتاز بقوام رشيق، وهي تشعر بجمالها ولا تكتفي بدورها بتنظيف البيت وأداء عملها المنزلي، بل تتدخل بشؤون العائلة، وتأخذ دور المصلح الاجتماعي بين أفرادها.
وهنا تظهر أحداث الفيلم دور الشغالة في تسوية الخلافات داخل الأسرة، وكذلك بين الزوجين «أبو علو وأمه»، وهي تتبع بذلك نصيحة صديق العائلة «أبو عبيد» الذي يبدو كمرشد لها، إضافة إلى مدير مكتب السياحة والسفر «وائل»، الوافد والمقيم في أبوظبي.
حب وغيرة
يستمر عرض الفيلم مدة تسعين دقيقة، وتظهر خلاله تفاصيل إغواء «مكرم خان»، وهو يشبه النجم الهندي شاروخان، للشغالة الهندية «ناكروز»، التي تعمل بنفس البيت، لدى هذه الأسرة، ويشجعها على سرقة 100 ألف دولار، لكنها لأمانتها تمتنع عن السرقة ولا تنفذ ما طلبه.
وتتشابك الأحداث حين يقع الابن علو بغرام الشغالة الأرجنتينية «ساندرا»، لكنها لا تبادله مشاعر الحب، فيسافر إلى الأرجنتين لتعلم الإسبانية، ويغير ملامح شكله ليصبح شبيها للاعب المنتخب الأرجنتيني الشهير ليونيل ميسي بهدف جذب «ساندرا» وكسب حبها، الأمر الذي يثير غيرة أصدقائه الذين يبحثون عن مكتب التشغيل الذي جاء بهذه الشغالة للحصول على مثيلتها، ويهدد هؤلاء الأصدقاء «وائل» صاحب مكتب التشغيل بإبلاغ الشرطة واتهامه بارتكاب مخالفات باستقدام شغالات دون ترخيص، في حال رفض طلبهم.

طريق الإبداع
وفي المؤتمر الصحفي الذي حضره نجوم الفيلم، دار الحديث حول الحركة الفنية في الإنتاج السينمائي، التي تتماشى مع النهضة الإماراتية، لافتين النظر إلى أن هذا أول عمل سينمائي درامي بهذا الحجم، مع التنويه بأن مشاركة الشباب الإماراتي بهذا العمل المتميز قد وضعهم على طريق الإبداع السينمائي الصحيح.
وأكد الفنان عبد الرحمن الزرعوني أن السينما في الإمارات أصبحت حاضرة بقوة في المهرجانات السينمائية بدبي وأبوظبي، حيث أصبح الجمهور يتعرف إلى ثقافة السينما وأهميتها، مؤكداً أن السينما الإماراتية سوف تحضر بقوة خلال السنوات القادمة.