الاقتصادي

«دارك ماتر» توفر «هاتف كاتم»

فيصل البنّاي

فيصل البنّاي

أبوظبي (الاتحاد)

أعلنت دارك ماتر، أمس، في بيان، عن توفر حزمة الاتصالات الأكثر أماناً على مستوى العالم، «هاتف كاتم»، في الأسواق حالياً.
وأعلنت الشركة عن توافر تطبيق «كاتم إيميل»، الذي يمثل إضافة جديدة إلى حزمة حلول «كاتم» من تطبيقات الاتصال فائقة الأمان، والذي يتيح التواصل ضمن بيئة مشفرة (بين الطرفين) ما بين مستخدمي «كاتم» أو حتى المستخدمين الخارجيين عبر الوصول الآمن إلى الويب. ويغطي نظام التشفير الكامل ثنائي الطرف بمفتاح طوله 256 بت، كلاً من محتوى وموضوع الرسالة وعلامة الأولوية أثناء انتقالها، كما تستمر عملية التشفير حتى أثناء السكون. ومن خلال الواجهة سهلة الاستخدام، تبقى المراسلات عبر البريد الإلكتروني آمنة ومشفرة ضد أي أطراف ثالثة.
وتوفر حزمة «كاتم»، التي تولى تصميمها نخبة من خبراء الاتصالات الآمنة لدى «دارك ماتر»، حلاً شاملاً ومتكاملاً ومحصناً ضد المخاطر، يلبي احتياجات الحكومات والشركات التي تتطلب حماية فائقة لبياناتها الحساسة واتصالاتها.
وقال فيصل البنّاي، المؤسس والرئيس التنفيذي لشركة «دارك ماتر»: «تتسم الاتصالات المتنقلة بأهمية خاصة بالنسبة للحكومات والمؤسسات، ونظراً لهذه الأهمية، أصبحت أجهزة وتطبيقات الهواتف المتحركة هدفاً رئيساً للقراصنة. ومن هنا جاءت فكرة إطلاق هاتف (كاتم) الذي يتيح للمستخدمين الذين يبحثون عن حل فائق الأمان التواصل بكل ثقة مع الحفاظ على أمن بياناتهم ومكالماتهم الصوتية. ونعمل حالياً على إنتاج الآلاف من هاتف (كاتم) الذي سرعان ما تحول إلى واحد من أهم أنظمة الاتصال الآمنة للمستخدمين من قطاع المؤسسات. وقد ازداد الطلب العام على الجهاز بوتيرة متسارعة خلال الاثني عشر شهراً الماضية، مع تزايد الاهتمام بالجهاز عالمياً».