الرياضي

منتخب الأثقال يغازل الحلم الأولمبي بأوزبكستان

جدية كاملة في تدريبات منتخب الاثقال برأس الخيمة قبل المشاركة في التصفيات الآسيوية (تصوير راميش)

جدية كاملة في تدريبات منتخب الاثقال برأس الخيمة قبل المشاركة في التصفيات الآسيوية (تصوير راميش)

سامي عبدالعظيم (دبي)

يتابع رباعو ورباعات المنتخب الوطني لرفع الأثقال مرحلة الحصص التدريبية في صالة «بارج» بإمارة رأس الخيمة ضمن المرحلة الأخيرة من الإعداد قبل الانتقال إلى المشاركة في التصفيات الآسيوية المؤهلة إلى أولمبياد ريو 2016 التي تستضيفها أوزبكستان من 20 إلى 30 أبريل الحالي.
ويسعى المنتخب لحصد البطاقة المؤهلة إلى الأولمبياد رغم المنافسة القوية المرتقبة من نحو 30 منتخباً على مستوى القارة تسعى لحجز تذكرة البرازيل، وذلك بالمنافسة على 6 بطاقات أولمبية.
ووقع اختيار الجهاز الفني للمنتخب الوطني على الرباعين محمد وأحمد بودبس وعدنان بلكانة، إلى جانب الرباعات عائشة البلوشي، مي المدني، آمنة حداد، شوق المدني، سارة المهيري، خلود المدني وحمدة عبدالله.
وأكد عبدالله الزعابي نائب رئيس اتحاد رفع الأثقال أن التصفيات الآسيوية محطة مهمة في مشوار تحقيق حلم التأهل إلى أولمبياد البرازيل 2016 للمرة الثانية في تاريخ المنتخب بعد الإنجاز السابق في 2012، موضحاً أن اللاعبين يدركون أهمية مرحلة الإعداد الحالية في إمارة رأس الخيمة ويشاركون في الحصص التدريبية برغبة كبيرة في الاستعداد الجيد للمرحلة التالية بالثقة الكبيرة في إمكاناتهم التي تساعدهم على رفع رايات الدولة في المحفل العالمي الكبير.
وأردف «منتخب الأثقال على قدر التوقعات للظهور بالمستوى المطلوب في تصفيات آسيا بفضل النتائج المشرفة التي حققها في البطولات الماضية على مستوى المنطقة والقارة، وهذا الأمر يرفع سقف التوقعات في تحدي أوزبكستان».
وأوضح رضا العياشي مدرب المنتخب الوطني أن اللاعبين يتطلعون لخوض التصفيات الآسيوية بعزيمة قوية تتسق مع المرحلة التي تنتظر المنتخب خصوصاً أنهم يدركون الرغبة القوية من المنتخبات الآسيوية في المنافسة على حصد البطاقات المؤهلة إلى ريو 2016، مشيراً إلى أن التحضيرات السابقة في صالة صلاح الدين كانت بالمستوى المطلوب لرفع مستوى الجاهزية، وتابع: المؤكد أننا بلغنا مرحلة ممتازة تستدعي مضاعفة الجهود المطلوبة أثناء التحضيرات المشتركة مع المنتخب المصري في رأس الخيمة التي ساعدتنا على تحقيق الكثير من الأمور الإيجابية في هذه المرحلة التي تسبق مشاركتنا في تصفيات آسيا خلال الأسبوع الأخير من الشهر الحالي في أوزبكستان.
وأضاف «المنتخب أمام تحدٍّ كبير في هذه المرحلة، نأمل الكثير من المعطيات الإيجابية في معسكر رأس الخيمة، وذلك بعد الحصص التدريبية المشتركة مع المنتخب المصري ودخلنا عملياً أجواء رائعة من المنافسة القوية مع الرباعين المصريين في صالة «بارج».
وعبر العياشي عن ثقته في الرباعين والرباعات لخوض المنافسات الآسيوية بالمسؤولية والعزيمة والتحدي في المسابقات المختلفة بوجود أفضل العناصر التي يحتشد بها المنتخب من لاعبي الخبرة والشباب وهو الأمر الذي يعزز التوقعات في حصد البطاقة المؤهلة إلى البرازيل، وأضاف: «اتحاد رفع الأثقال اضطلع بجهود كبيرة في تهيئة أفضل الظروف أمام المنتخب الوطني، وذلك بسبب أهمية التحدي الذي ينتظر ممثل الوطن في التصفيات الآسيوية المؤهلة إلى أولمبياد البرازيل، وهذا الواقع يشير إلى التطلعات الكبيرة في ردة الفعل المتوقعة منهم في المنافسات المختلفة خلال نهائيات آسيا، وهذا الأمر يمثل الكثير من الجوانب الإيجابية التي تصب في خانة الدعم المعنوي، ونتمنى أن يرافقنا التوفيق إلى أوزبكستان حتى نحصل على البطاقة المؤهلة للأولمبياد العالمي الكبير».
وقالت خلود عبيد رئيسة الفريق النسائي إن رباعي ورباعات المنتخب أمام فرصة تاريخية لإعادة مشهد التأهل المشرف الذي حققه المنتخب خلال مشاركته في أولمبياد لندن 2012، موضحة أن الفترة الماضية من التحضيرات في صالة صلاح الدين كشفت عن درجة التأهب التي بلغها المنتخب مع اقتراب العد التنازلي من المحدد للتصفيات الآسيوية.
وأضافت «لا صوت يعلو فوق صوت الحلم الأولمبي لمنتخب الأثقال، وندرك أن المنافسة صعبة للحصول على البطاقة المؤهلة للبرازيل لكن هذا الشيء لا ينفي حالة التحدي والإصرار على خوض المعركة أمام المنتخبات القارية بالعزيمة القوية والرغبة الكبيرة لتحقيق النتائج المرجوة والاقتراب من البرازيل».