الرياضي

30 فارسة في «قفز حواجز» السيدات اليوم

لطيفة آل مكتوم

لطيفة آل مكتوم

أمين الدوبلي (أبوظبي) - تنطلق في الرابعة والنصف عصر اليوم بطولة قفز الحواجز للسيدات بتنظيم أكاديمية فاطمة بنت مبارك للرياضة النسائية، والتي يستضيفها نادي الفروسية بأبوظبي بمشاركة 30 فارسة من الإمارات ودول مجلس التعاون وبعض الدول العربية الأخرى، وكانت الفارسات قد بدأن في الإحماء على ميادين نادي أبوظبي للفروسية أمس، حيث شهدت إقبالاً كبيراً من الفارسات في المنطقة العربية رغم الإعلان المتأخر عن تنظيمها، وتبلغ قيمة الجوائز المقدمة للفارسات 150 ألف درهم، فضلاً عن كأس البطولة الذهبي الذي سيهدى لصاحبة المركز الأول.
وأكد طالب المهيري أمين السر العام لاتحاد الفروسية أن البطولة تقام بتنظيم مشترك بين إدارة أكاديمية فاطمة بنت مبارك للرياضة النسائية، واتحاد الفروسية، ومجلس أبوظبي الرياضي، وقد أكدت فارسات من الكويت، والبحرين، وقطر، وعمان، ومصر، والأردن مشاركتهن في الحدث إلى جانب عدد كبير من فارساتنا في الإمارات، وتحظى البطولة بتشجيع ودعم من مجلس إدارة أكاديمية فاطمة بنت مبارك للرياضة النسائية برئاسة الشيخة فاطمة بنت هزاع بن زايد آل نهيان.
وقال: البطولة مبادرة جديدة لتحفيز فارسات المنطقة الخليجية والعربية، وتوفر لهن الفرصة المثالية للتنافس الشريف في ميدان الفروسية أمام تحد جديد يسهم في نشر اللعبة، وسوف تكون البطولة تجربة جديدة، حيث يوجد تفكير بأن تقام بشكل سنوي، وأن يجري تطويرها بالتنسيق مع اتحاد الفروسية، ومجلس أبوظبي الرياضي لتكون لها مكانتها الدولية الكبرى. وسوف تأخذ ثوباً جديداً كونها الأولى من نوعها في قفز الحواجز مخصصة للنساء، وسوف توفر المناخ التنافسي الملائم لفارسات الإمارات المحترفات لرفع كفاءتهن قبل المشاركة في المحافل الدولية الكبرى، القارية والعالمية والأولمبية خاصة أنها ستحظى بمشاركة عدد كبير من الفارسات المحترفات وفي مقدمتهن فارستنا الأولمبية الشيخة لطيفة آل مكتوم.
وأضاف: كأس البطولة تم تصميمه بخبرة إماراتية بحتة حيث صممت شكله بنت الإمارات عزة القبيسي، وهو يحمل شعاراً يبرز الفارسة العربية بشكل مميز.
وأكد المهيري أن اتحاد الفروسية ونادي أبوظبي للفروسية وضعا كل إمكاناتهما في خدمة البطولة، وأنه سعيد بالتعاون مع أكاديمية فاطمة بنت مبارك للرياضة النسائية ومجلس أبوظبي الرياضي، وسعيد أكثر بمدى الإقبال الكبير من الفارسات رغم ضيق الوقت بين الإعلان عن تنظيم الحدث، وموعد انطلاقه.
وتابع: الاتحاد يسعى لاعتماد البطولة في أجندة الاتحاد الدولي لإقامتها بشكل سنوي، ومستعد لإبداء أفكار جديدة بإقامة شوط نسائي خاص في كل بطولة نقيمها بالموسم الرياضي من أجل إعداد فارسات متميزات لهذا الحدث وتطوير مستوياتهن.
وأوضح أن معظم الخيول التي ستشارك في الحدث موجودة داخل الإمارات نظراً لأنها تشارك في المسابقات التي تقام بالإمارات، مشيراً إلى أن 7 خيول فقط هي التي جاءت من الخارج، وأنه سعيد بانضمام بعض الأسماء الجديدة الراغبة في المشاركة بما يؤكد أنها ستكون فرصة للكشف عن البطلات الجدد.