الرياضي

منتخب الجمباز يبدأ حصادنا في «خليجياد 2» بميدالية برونزية

جانب من منافسات الجمباز في اليوم الأول للبطولة

جانب من منافسات الجمباز في اليوم الأول للبطولة

رضا سليم (دبي) - حقق منتخبنا للجمباز أول ميدالية في الدورة الرياضية الخليجية المدرسية الثانية “خليجياد 2” التي انطلقت منافساتها أمس، وتستمر حتى يوم غد بمشاركة 8 دول خليجية، وجاءت الميدالية الأولى برونزية في مسابقة الفرق للجمباز التي أقيمت أمس بصالة صلاح الدين بالممزر، وتوج العراق بالميدالية الذهبية برصيد 275,6 نقطة، وجاءت السعودية في المركز الثاني برصيد 270,95 نقطة، وتساوى منتخبنا مع قطر في المركز الثالث برصيد 268,35 نقطة.
وفي مسابقة الفردي، حصل القطري رسلان أنيس سعود على الميدالية الذهبية بـ 94 نقطة، وجاء العراقي محمد علي حنش في المركز الثاني بـ 93,9 نقطة، والقطري تميم مسعد حسين في المركز الثالث بـ 93,3 نقطة.
وكانت الدورة افتتحت بحفل كبير أقيم مساء أمس الأول في صالة مكتوم بن محمد بالنادي الأهلي، وأقيم برعاية وحضور حميد القطامي وزير التربية والتعليم رئيس اتحاد الرياضة المدرسية رئيس اللجنة المنظمة العليا للدورة، ومثل أوبريت «أهل الخليج»، رسالة سلام ومحبة من الإمارات إلى العالم.
وأكد خالد الغضباني مدرب منتخبنا الوطني المدرسي للجمباز، أن الفوز بالميدالية البرونزية يعد نتيجة مهمة للاعبين وحافزاً جيداً لهم من أجل مواصلة ممارسة هذه الرياضة في الوسط المدرسي، والفضل في الصعود على منصة التتويج يعود إلى وزارة التربية والتعليم التي بذلت جهوداً كبيرة لتجهيز فريقنا لهذه البطولة باعتبار أن الإمارات ليس لديها اتحاد خاص بهذه اللعبة.
وأشار إلى أن الصعود لمنصة التتويج سيحفز المسؤولين إلى الإسراع بتشكيل اتحاد للجمباز حتى يحتضن المواهب وينمي قدراتهم.
ويضم الجهاز الفني إلى جانب الغضباني، كلاً من أحمد عبد المنعم ونهاد عبد المجيد وشريف عبد الهادي ومحمد عبد العزيز وحسن هارون.
وتشارك الإمارات بفريقين في الجمباز في فئتي تحت 14 عاماً وتحت 12 عاماً، ويتشكل كل فريق من 5 لاعبين، وستخوض الفرق المشاركة التصفيات التمهيدية ثم نهائي الفرق، وكذلك نهائي الفردي العام ونهائي الأجهزة في منافسات البساط وحصان الحلق وطاولة القفز والمتوازي والحلق والعقلة
من جانبه، قال كريم داوود مشرف العراق للجمباز، إن منتخب بلاده استعد جيداً للبطولة من خلال معسكر تحضيري لمدة 6 أيام في بغداد، وقد جاء إلى الإمارات من أجل التتويج بالمراكز الأولى في جميع المسابقات بالنظر إلى الاستعدادات الكبيرة قبل البطولة، خاصة في لعبة الجمباز، حيث يضم منتخب بلاد الرافدين نخبة من اللاعبين المتميزين.
وأضاف «الهدف من مشاركة منتخب الجمباز العراقي في البطولة هو إعداد فريق للمستقبل ودعم المنتخبات الوطنية بلاعبين مميزين قادرين على تحقيق التتويج في المحافل الدولية، والحكومة العراقية تولي اهتماماً كبيراً للرياضة المدرسية، وأكبر دليل على ذلك أن 4 لاعبين شاركوا مع المنتخب العراقي لكرة القدم في خليجي 21 تخرجوا من الرياضة المدرسية».
منافسات اليوم
من ناحية أخرى، تتواصل اليوم منافسات مسابقة السباحة بمجمع حمدان بن محمد الرياضي بـ 4 مسابقات، حيث تبدأ بسباق 100 متر حرة، وبعدها 50 متراً ظهراً، والسباق الثالث 100 متر صدر، والرابع والأخير 4x100 حرة، ويعقب كل سباق التتويج الخاص به، على أن تختتم المنافسات غداً من خلال إقامة 4 مسابقات، هي سباق 200 متر حرة و100 متر فراشة و50 متراً حرة و4x100 متر متنوع.
وفي كرة الطاولة للبنات، تتواصل اليوم المنافسات المقامة بصالة المزهر بالقصيص، حيث يسدل الستار عن مسابقتي الفرق والزوجي، حيث أقيمت أمس التصفيات التمهيدية والدور قبل النهائي للمسابقتين، على أن تقام غداً مسابقة الفردي وهي آخر مسابقات البطولة.
وفي مسابقة ألعاب القوى، عقد الاجتماع الفني للمسابقات أمس لتحديد المسابقات، على أن تنطلق اليوم بملعب نادي ضباط شرطة دبي، في الوقت الذي تواصل المنتخبات تدريباتها بالملعب الفرعي بنادي الوصل. على جانب آخر، عقدت اللجنة الفنية للدورة اجتماعاً أمس برئاسة ناصر خميس رئيس اللجنة الفنية، والدكتور علاء حلويش نائب رئيس اللجنة، وبحضور مندوبين من اللجان، خاصة اللجنة التحكيمية وذلك بالمبنى الإداري بالنادي الأهلي، وتم خلال الاجتماع وضع اللمسات الأخيرة على الترتيبات الفنية قبل انطلاقة المنافسات أمس، والترتيبات الخاصة بالملاعب والصالات التي تستضيف الحدث.
كما عقدت لجنة أهلية اللاعبين برئاسة جمال عيسى المدفع رئيس قسم التربية الرياضية بوزارة التربية والتعليم، وبحضور الدكتورة شيخة الجيب عضو مجلس إدارة اللجنة التنظيمية الخليجية للرياضة المدرسية، والدكتور محمد بلال موجه التربية الرياضية، اجتماعاً اعتمدت فيه مشاركات اللاعبين ممن تنطبق عليهم قواعد وشروط المشاركة.
اجتماع اللجان الفنية
وأكد الدكتور علاء حلويش أن اللجنة الفنية اعتمدت جميع المسابقات المدرجة في البطولة، وستكون جميع المسابقات للطلاب والطالبات تحت 14 سنة، في الوقت الذي حددت فيه اللجنة الفنية مسابقتين في الجمباز تحت 14 وتحت 12 سنة.
وأضاف «الأمور الفنية كافة تمت الموافقة عليها من مندوبي الفرق، واعتدنا خلال الاجتماع الفني مناقشة التفاصيل كافة للمسابقات، والرد على الاستفسارات كافة الخاصة بكل مسابقة، واعتماد الأسماء المشاركة في كل وفد، ومراجعة الفئة العمرية لكل طالب وطالبة، وتم التنبيه على مندوبي الوفود بالالتزام بالتعليمات كافة والأمور الفنية الخاصة بالدورة».
الرهان على المدرسية
من جانبه، أشاد الدكتور أحمد سعد الشريف أمين عام مجلس دبي الرياضي، الذي حضر حفل الافتتاح، باستضافة الإمارات للدورة، مؤكداً أهمية إقامة مثل هذه الفعاليات بما لها من أهداف تربوية سامية تعزز التواصل الرياضي وتقوي الروابط الأخوية بين أبناء الخليج، لا سيما وهم يشكلون أمل ومستقبل الرياضة الخليجية. وقال: «الرهان دائماً على الرياضة المدرسية ي البناء الرياضي السليم، ذلك لأن مستقبل أي قطاع رياضي مرهون بمدى اهتمام الدول بالرياضة المدرسية، كونها منبع المواهب على مستوى كل الألعاب الفردية والجماعية». وهنأ الشريف اللجنة التنظيمية الخليجية للرياضة المدرسية على تنظيم النسخة الثانية من “خليجياد 2”، وباستمرار أنشطتها البناءة التي تخدم النهضة الرياضية بدول الخليج العربية، وأعرب عن أمنياته للوفود المشاركة واللاعبين واللاعبات بالتوفيق في المنافسات.