الاقتصادي

شركات الإمارات تحتفي بالمرأة في يومها العالمي

حسام عبدالنبي (دبي)

أعلنت شركات مالية وصناعية، وفنادق عاملة في الدولة، ومؤسسات رسمية احتفاءها بالمرأة الإماراتية، بمناسبة يوم المرأة العالمي، حيث قررت منحها مميزات خاصة، مثل الدخول المجاني للمنتجعات، وتخفيض على تصاميم خاصة من المجوهرات والمشغولات الذهبية، لاسيما مع اقتراب عيد الأم، كما تم إطلاق عدد من الجوائز لتكريم دور المرأة العاملة في خدمة الاقتصاد الوطني، فضلاً عن تخصيص فروع لشركات صرافة وبنوك، خصيصاً للمرأة تتولى إدارتها بالكامل مجموعة من النساء الكفؤات.
وقرر منتجع جزيرة السعادة ،والذي يعد من أحدث وجهات السياحة الشاطئية في إمارة أبوظبي، والواقع بالقرب من جزيرة السعديات منح هدية لكل النساء التي تزور المنتجع غداً (العاشر من مارس)، وهي عبارة عن الدخول المجاني في ذلك اليوم دون سداد رسم الدخول المعتاد والمقدر بمائة درهم، داعياً العملاء إلى اصطحاب زوجاتهم للاستمتاع بقضاء هذا اليوم في المنتجع وبالخدمات التي يوفرها من الفيلات الفاخرة المحاطة بالاستراحات والمسابح والقنوات والشلالات المائية.
وقررت مجموعة من شركات المجوهرات استغلال حلول يوم المرأة العالمي في موعد قريب من موسم الاحتفال بعيد الأم، حيث قررت منح تخفيضات خاصة للنساء، وطرح تصاميم من المشغولات الذهبية والمجوهرات تتناسب مع تلك المناسبتين من أجل تكريم المرأة، والإعراب عن شكرها للأم في الإمارات.
وقالت س?انا البدري، مؤسسة شركة جواهر، يعتبر يوم المرأة العالمي وعيد الأم واحداً من أجمل المناسبات، ولذا نقدم أفضل الهدايا عبر تصميم قطع تتسم بالبساطة والكلاسيكية، جمالها يكمن في قيمتها المعنوية أكثر من المادية، لأنها ترتبط بمناسبة ذات أولوية خاصة.
وذكرت فاطمة بطي المهيري، رئيس مجلس إدارة مجموعة دبي للجودة، وهي أول سيدة إماراتية ترأس مجلس إدارة المجموعة، إنه تم إطلاق الدورة الرابعة عشرة لجائزة الإمارات للسيدات التي تنظمها مجموعة دبي للجودة.
وقالت إن جائزة الإمارات للسيدات تم إطلاقها في عام 2003 كمبادرة من مجموعة دبي للجودة، بهدف إيجاد منصة لتشجيع وتكريم المرأة العاملة على دورها وإنجازاتها ومساهمتها في نهضة ورقي المجتمع ونمو وتطور الاقتصاد الإماراتي لتحقيق رؤية القيادة الرشيدة، والوصول إلى الأهداف الاستراتيجية للدولة.
وخصصت شركة الإمارات العربية المتحدة للصرافة، فرعاً خاصاً بالنساء ليكون الأول من نوعه في المنطقة، حيث تشرف على إدارته وسير العمليات فيه مجموعة من النساء الكفؤات في مختلف مجالات عملهن، مشيرة إلى أن تصنيفها للمرة الثانية ضمن قائمة «أفضل الشركات للعمل في الإمارات» التي تصدرها مؤسسة «جريت بليس تو وورك» العالميّة يأتي من إيمان الشركة الراسخ بأهمية تعزيز الدور الريادي للمرأة في المجتمع والاقتصاد، وحرصها على دعم المرأة في المنطقة والعالم ككل لتحقيق طموحاتها والترقي في سيرتها المهنية.
وأعلنت شركة «يونيليفر» قبل أيام عن إطلاق حملة بعنوان «فرصتي» تهدف إلى اكتشاف أفضل (مدونة) للفيديوهات (Vlogging) في منطقة دول مجلس التعاون الخليجي، وذلك بالتعاون مع منصة«يوتيوب»، حيث سيتم منحها جائزة نقدية وعقداً لعام واحد كسفيرة علامة يونيليفر التجارية، إضافة إلى فرصة تدريب وحضور ورش عمل من فريق عمل «يوتيوب».
وقال أسد رحمن، مدير الإعلام في شركة يونيليفر شمال أفريقيا والشرق الأوسط، إن شركة يونيليفر ملتزمة بتمكين النساء حول العالم، وقد لعبت دوراً محورياً في صياغة الأهداف العالمية للأمم المتحدة، في إطار أجندة 2030 الخاصة بالتنمية المستدامة.