الرياضي

النسخة 26 لـ «تنس دبي» تبحث عن بطل جديد

 الأوكرانية إيلينا سفيتولينا تحتفل بلقب النسخة 18 لبطولة دبي للتنس (تصوير حسن الرئيسي)

الأوكرانية إيلينا سفيتولينا تحتفل بلقب النسخة 18 لبطولة دبي للتنس (تصوير حسن الرئيسي)

وليد فاروق (دبي)

تبدأ بطولة سوق دبي الحرة للرجال «تنس دبي»، في البحث عن بطل جديد «غير متوج» في النسخة رقم 26 التي تنطلق اليوم بمنافسات الدور الأول، ويبلغ إجمالي جوائز البطولة المالية 2.6 مليون دولار، من فئة 500 نقطة وتستمر حتى 3 مارس المقبل.
ويتساوى جميع المتنافسين في النسخة الحالية للبطولة في عدم وجود بطل بينهم سبق له الفوز بلقب هذه البطولة على مدار نسخها السابقة، حيث يتقدم البلغاري جريجور ديمتروف المصنف رابع عالميا قائمة الطامحين في الصعود لمنتخب التتويج خلال أول مشاركة له في البطولة منذ 2011، خصوصاً أنه استهل مشواره الاحترافي عام 2008، ويتطلع إلى لقبه الأول في دبي والتاسع له عالمياً، ضمن سعيه إلى استعادة مركزه الثالث في التصنيف العالمي الذي حققه ديسمبر الماضي
وستكون المواجهة الأولى لديمتروف اليوم ضمن منافسات دور الـ32 مع البطل العربي التونسي مالك الجزيري المصنف 116 عالمياً، كما تشهد منافسات اليوم عدة مواجهات أوروبية تجمع بين الإسباني روبيرتو بوتيستا آجوت، مصنف البطولة الثالث، أمام الألماني المخضرم فلوريان ماير. في حين يواجه الفرنسي ريتشارد جاسكيه، مصنف البطولة الخامس، في مباراته الافتتاحية الكرواتي بورنا كوريتش، القادم إلى دبي بمعنويات مرتفعة بعد وصوله أخيراً إلى نهائي 29 بطولة دولية. ومن المحتمل حدوث تغييرات في مواعيد إقامة مباريات الدور الأول وفق ظروف المناخ والأحوال الجوية، خاصة بعدما تسببت الأمطار امس في إيقاف عدد من مباريات الدور التمهيدي.
على صعيد آخر، نجحت الأوكرانية إيلينا سفيتولينا بطلة النسخة الـ18 للعام الثاني على التوالي، والتي اختتمت مساء أمس الأول، من تجاوز حاجز الـ 8 ملايين دولار جوائز مالية منذ دخولها عالم الاحتراف وذلك بعد حفاظها على لقبها بتغلبها على الروسية داريا كاساتكينا المصنفة 24 عالميا بمجموعتين من دون رد في المباراة النهائية.
وبعدما كانت بطولة سوق دبي الحرة مصدر السعادة للنجمة الأوكرانية والتي فتحت لها الطريق لها لدخول قائمة أفضل 10 لاعبات في العالم العام الماضي بعد تتويجها بلقب البطولة 2017، عادت النسخة الحالية لتمنحها المزيد من مصادر السعادة بحصولها على جائزة المركز الأول البالغة 651 ألفاً و347 دولاراً، بالإضافة إلى 470 نقطة تضاف إلى مجموع نقاط تصنيفها العالمي.
وقبل البطولة لم تتجاوز قيمة الجوائز المالية التي حصدتها سفيتولينا أكثر من 7 ملايين و931 الف دولار، وبحصولها على جائزة المركز الأول وصل إجمالي جوائزها إلى أكثر من 8 ملايين و582 الف دولار.
ليس هذا فقط ولكن بفوزها الأخير أضافت سفيتولينا إلى رصيدها الفوز رقم 299، وباتت ثالث لاعبة في تاريخ بطولة السيدات تنجح في الدفاع عن لقبها بعد جاستن هنين في 2004، وفينوس ويليامز في 2010.
وعلى الجانب الآخر، لم يكن الموقف سيئا بالنسبة للروسية داريا كاساتكينا التي باتت على أعتاب اقتحام قائمة المصنفات العشرين الأُول في العالم للمرة الأولى في تاريخها بوصولها إلى نهائي بطولة دبي للمرة الأولى، وحصولها على 350 نقطة دفعة واحدة، ليس هذا فقط ولكن أيضا باتت جائزتها المالية كوصيفة البطل والبالغة 347 ألفاً و060 دولاراً وهي أكبر «شيك» مالي تحصل عليه نتيجة مشاركتها في بطولة وأعترفت كاساتكينا أنه من الأمور الإيجابية بالنسبة له ا أنها أمضيت 12 ساعة في الملعب الرئيسي، وفازت خلالها بأربع مباريات.