الإمارات

نهيان بن مبارك: دمج 100 طالب من طلبة «المستقبل للتأهيل» في المدارس

نهيان بن مبارك لدى وصوله إلى مقر الاحتفال (وام)

نهيان بن مبارك لدى وصوله إلى مقر الاحتفال (وام)

أبوظبي (وام)

أقام مركز المستقبل للتأهيل «لأصحاب الهمم» حفل العشاء السنوي 2018 برعاية وحضور معالي الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان، وزير التسامح، الرئيس الفخري للمركز، وذلك في حديقة منزل السفير البريطاني في أبوظبي.
حضر الحفل فيليب بارام، سفير المملكة المتحدة لدى الدولة، وعدد من أعضاء مجلس إدارة المركز، إلى جانب عدد من سفراء الدول لدى الدولة وعقيلاتهم، وأصدقاء المركز.
وحمل الحدث لهذا العام شعار «معاً للتفوق»، وجاء متناسقاً ومنسجماً مع مبادرة «عام زايد» التي أطلقها صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، رئيس الدولة، حفظه الله، وجاء ذلك ترسيخاً لمفهوم العمل الجماعي وتكاتف الجهود لتمكين الأفراد والشباب من ذوي الهمم، وإتاحة الفرص لتدريبهم على أرض الواقع، وتوفير فرص عمل لهم تجعل منهم أفراداً ومنتجين، وتتيح لهم العيش بأقصى قدر من الاستقلالية.
وفى كلمته خلال الحفل، شكر معالي الشيخ نهيان بن مبارك السفير البريطاني لاستضافته هذا العشاء السنوي لمركز المستقبل للتأهيل في حديقة السفارة، وقدم الشكر لمدير المركز الدكتور موفق مصطفى، وجميع القائمين على المركز من موظفين وإداريين.
وقال معاليه إن هذا الحفل لهذا العام يختلف عن بقية الاحتفالات، حيث إن حديقة السفارة البريطانية تضم شجرة غاف زرعت قبل بضعة أيام إحياء لذكرى المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، وتفاعلاً مع «عام زايد»، مضيفاً أن الصداقة الراسخة بين دولة الإمارات وبريطانيا هي علاقة قائمة على التسامح والانسجام العاطفي والحوار.
وأضاف معاليه «نحن متفقون على أن الإعاقة لا تحد من من إظهار إمكانات الشباب وإبراز طاقاتهم، ونحن مصممون على مساعدتهم على التعامل بنجاح مع تحدياتهم حتى يتمكنوا في الواقع من تحقيق أمنياتهم، ولعل من أكثر الشواهد التي ترسخ عمل المركز الجاد، وتبرز جهوده، هو قصة أحد الطلاب الذي التحق بالمركز عندما كان في عمر السادسة يعاني اضطراب التوحد، وكان وقتها غير قادر على الكلام، هو الآن في العشرينيات من عمره، يعمل في قسم حقوق الإنسان في وزارة الخارجية والتعاون الدولي، وهو الآن يدرك إمكانياته بالكامل، وكان هذا الطالب قد ذكر قبل عامين (لم يحدث أي شي سيئ في المركز -كلها أشياء جيدة)».
وقال معاليه في كلمته «إن من الأمثلة الأخرى لنجاحات وإنجازات المركز هي الطالبة ريبكا التي تنطلق بنجاح من خلال برنامج التدريب الذي تتلقاه في فندق ياس فايس روي، والذي يؤهلها للعمل في المستقبل، وإن المركز يعمل على تعزيز برنامجه التدريبي ليتواءم مع مهارات الطلاب ومع مسار دراستهم المناسب»، منوهاً معاليه بالبرامج التي يوفرها المركز من خلال البرنامج البريطاني المعتمد «ازدان»، وتشمل: برنامج تنمية الشخصية وأخلاقيات العمل، برنامج تكنولوجيا المعلومات والاتصال، برنامج المهارات الخدمية والاستقبال، برنامج الحرف اليدوية، برنامج الفنون البصرية، برنامج الرياضة والصحة البدنية، برنامج الزراعة، برنامج الفنون التمثيلية، برنامج الصناعة والتصنيع، وبرنامج ريادة الأعمال.
وأشار معاليه إلى أن أكثر من 100 طالب وطالبة من طلاب المركز تم دمجهم بالمدارس، وقد تم اختيار 3 طلاب مواطنين لتمثيل الدولة في المنتخب الوطني للأولمبياد الخاص الذي يتنافس في الألعاب الإقليمية لمنطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا في الشهر المقبل في العاصمة أبوظبي، وبعد ذلك في الألعاب الصيفية العالمية في شهر مارس 2019 والتي سوف تقام في أبوظبي.
بعد ذلك، ألقى السفير البريطاني كلمة ترحيبية، وتلا ذلك عرض فيديو قصير يلخص آخر الإنجازات والمستجدات عن ذوي الإعاقة والخدمات المقدمة لهم.