الاقتصادي

ألمانيا ترفض دعوة فرنسا لوضع سعر صرف لـ «اليورو»

برلين (د ب أ) - رفضت ألمانيا أمس، دعوة فرنسية لمنطقة اليورو بوضع سعر صرف خاص بها.
وقال جورج شترايتر نائب المتحدث باسم الحكومة الألمانية، إن أسعار الصرف يجب أن تعكس البيانات الاقتصادية الأساسية، وإن أسعار الصرف المرنة هي الأفضل ملاءمة لذلك، مضيفاً أن سياسة سعر الصرف ليست وسيلة مناسبة لزيادة قدرة الاقتصادات على المنافسة.
وأوضح أن الحكومة الاتحادية تتبنى وجهة نظر بأن اليورو غير مغال في قيمته، وأن الارتفاع الأخير في سعر العملة الأوروبية هو فقط حركة مضادة للانخفاض الكبير في قيمته الذي كان جزءاً من الأزمة في “منطقة اليورو”.
وقال شترايتر في معرض رده على سؤال بشأن ما إذا كان ذلك رداً على تصريحات الرئيس الفرنسي فرانسوا أولاند “أعتقد أنني تحدثت بشكل واضح جدا”.