الرياضي

ملك البطاقات

راموس حصل على 19 بطاقة حمراء في الليجا (أرشيفية)

راموس حصل على 19 بطاقة حمراء في الليجا (أرشيفية)

أنور إبراهيم (القاهرة)

رغم أن سيرجيو راموس، نجم دفاع ريال مدريد الإسباني وقائد الفريق، كثيراً ما يكون المنقذ لفريقه عندما تتأزم الأمور في المباريات الصعبة، بضربات رأسه الصاروخية التي تستقر في شباك المنافسين، لكنه في الوقت نفسه كثيراً ما يرتكب أخطاء فادحة تعرضه للإنذار، وأحياناً للطرد، لدرجة أصبح معها صاحب لقب «ملك البطاقات الصفراء والحمراء». وإذا كان راموس قد سجل هدفاً لفريقه من ركلة جزاء في مباراته الأخيرة ضد فريق ليجانس(3/‏1) في مباراة الفريق المؤجلة من الجولة 16 لليجا، فإنه ارتكب خطأ في نفس المباراة استحق عليه بطاقة صفراء أشهرها له الحكم خوسيه لويس جونزاليز لتمثل هذه البطاقة رقماً قياسياً سلبياً في تاريخ نجم النادي الملكي، ولينال لقب «ملك» البطاقات الصفراء في ملاعب الليجا الإسبانية برصيد 163 بطاقة صفراء.
وكان راموس قد حصل أيضاً على لقب «ملك» البطاقات الحمراء في الدوري الإسباني خلال شهر ديسمبر الماضي، عندما نال البطاقة الحمراء رقم 19 في تاريخه لاعباً في الليجا.
ومن أبرز بطاقات راموس الحمراء، وأكثرها مدعاة للدهشة والاستغراب، تلك التي جاءت في الدقيقة الأخيرة من مباراة ديبورتيفو لاكورونيا والريال والتي لم يكن هناك مبرر قوي لارتكابها، خاصة أن النتيجة كانت 3/‏صفر لمصلحة الريال.
ومن أشهر البطاقات التي حصل عليها راموس أيضاً تلك التي نالها في مباراة الكلاسيكو ضد برشلونة في أبريل 2017، وهي المباراة التي انتهت نتيجتها 3/‏2 لمصلحة البارسا، وفيها قام راموس بعرقلة النجم الأرجنتيني ليونيل ميسي بقوة اعتبرها أليخاندرو خوسيه هيرنانديز حكم المباراة تهوراً يستحق عليه الإنذار الثاني، فأخرج له البطاقة الصفراء الثانية، ولم يتردد في طرده، مبرراً ذلك للصحافة الإسبانية بعد المباراة بقوله: لقد استخدم راموس القوة المفرطة في التدخل على الخصم.