عربي ودولي

المنامة تعيد بثها التلفزيوني والإذاعي على «عرب سات»

المنامة (وام)- قررت هيئة شؤون الإعلام في مملكة البحرين إعادة بث قنواتها التلفزيونية والإذاعية على القمر الصناعي للمؤسسة العربية للاتصالات الفضائية «عرب سات»، اعتباراً من أمس الموافق 7 فبراير الجاري، تأكيداً على عمق الروابط التاريخية التي تجمع البحرين بالمؤسسة في نطاق جامعة الدول العربية.
وذكرت وكالة أنباء البحرين «بنا» أن سميرة إبراهيم بن رجب وزيرة الدولة لشؤون الإعلام المتحدث الرسمي باسم الحكومة البحرينية، استقبلت في مكتبها في هيئة شؤون الإعلام وفد المؤسسة العربية للاتصالات الفضائية «عرب سات»، برئاسة فريد بن يوسف خاشقجي رئيس مجلس الإدارة، والمهندس خالد بن أحمد بالخيور الرئيس التنفيذي. وأعربت الوزيرة عن تقديرها لهذه الزيارة المهمة في تعزيز التعاون والتفاهم المشترك بين هيئة شؤون الإعلام ومؤسسة «عرب سات» بما يرتقي بمسيرة العمل الإعلامي العربي المشترك، باعتبارها إحدى المؤسسات الإعلامية العربية المتميزة منذ تأسيسها خلال عام 1976، وأكبر مشغل للأقمار الصناعية في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، حيث تغطي أكثر من 80 بلدا في المنطقة وأوروبا وأفريقيا.
وأكد الجانبان أهمية تعزيز التعاون الثنائي، بما يخدم المصالح المشتركة في إطار تحقيق أهداف ميثاق جامعة الدول العربية وميثاق الشرف الإعلامي العربي ووثيقة «مبادئ تنظيم البث والاستقبال الفضائي الإذاعي والتلفزيوني في المنطقة العربية»، بما يصون الهوية العربية والحضارية، ويضمن الصدقية والموضوعية في المحتوى الإعلامي، واتخاذ ما يلزم للحفاظ على أمن واستقرار البلدان العربية، ودعم إنجازاتها التنموية والديمقراطية.
وتم خلال الاجتماع التوافق على مواصلة الارتقاء بخدمات البث الفضائي والإذاعي والاتصالات السلكية واللاسلكية لمؤسسة «عرب سات»، وفق أرقى المعايير الفنية والمهنية العالمية وتوسعها جغرافيا، وتعزيز قدراتها التنافسية، خاصة وأن البحرين ودول مجلس التعاون من المؤسسين وأكبر المساهمين بنسبة 66% من رأسمالها.

تأييد حبس شاب سنتين بتهمة الإساءة للإسلام في البحرين

المنامة (أ ف ب) - قال مصدر قضائي إن محكمة الاستئناف البحرينية أيدت أمس حكم السجن لمدة سنتين بحق شاب بحريني بتهمة الإساءة للإسلام عبر تدوينات نشرها على الإنترنت. وأتى قرارا المحكمة مؤيدا لحكم محكمة الدرجة الأولى الصادر في 12 أغسطس 2012 والقاضي بسجن المتهم سنتين بتهمة «إهانة رمز ديني». وذكرت النيابة العامة البحرينية في بيان سابق أنها «أصدرت أمرا للشرطة بتكثيف البحث والتحري فور تلقيها بلاغا عن قيام أحد الأشخاص من منحرفي الفكر وفاسدي العقيدة، بالدخول إلى أحد المواقع الالكترونية وتدوينه عبارات بلغت حدا من التدني الخلقي والانحطاط يعف اللسان عن ذكرها، تسئ للإسلام». وأشارت النيابة العامة إلى أن «جهود البحث والتحري أسفرت عن الوصول إلى المتهم، وتبين أنه شاب في التاسعة عشرة من عمره، فأصدرت النيابة العامة أمرها بضبطه وإحضاره وضبط جميع الأجهزة الأليكترونية المستخدمة في ارتكاب الجريمة». وبحسب النيابة، اعترف المتهم «اعترافا تفصيليا بارتكاب الواقعة، ودأبه على الإساءة للإسلام ورموزه».