الاقتصادي

ترام الصفوح يبدأ التشغيل التجريبي نهاية العام الحالي

مجسم لعربات ترام الصفوح (من المصدر)

مجسم لعربات ترام الصفوح (من المصدر)

يوسف العربي (دبي) - يبدأ التشغيل التجريبي للمرحلة الأولى من ترام الصفوح في دبي نهاية العام الحالي، بحسب شركة ألستوم الفرنسية المكلفة من قبل هيئة الطرق والمواصلات في دبي بتنفيذ المشروع.
وقال فنسيت برو مدير المشروع في ألستوم لـ”الاتحاد”، على هامش معرض ومؤتمر الشرق الأوسط للسكك الحديدية بدبي، إن الشركة ستنجز جميع العمليات الإنشائية خلال شهور، تمهيداً لبدء مرحلة التشغيل التجريبي التي ستستمر لمدة تناهز 12 شهراً تمهيداً لافتتاح المشروع بنهاية العام المقبل.
ويمتد ترام الصفوح ليغطي المناطق الحيوية الممتدة على شارع الصفوح من برج العرب ومدينة دبي للإعلام ومنطقة المارينا على مسافة 14,7 كيلومتر وينقل الترام نحو خمسة آلاف راكب في الساعة الواحدة في كل اتجاه، وينقسم إلى ثلاث درجات ذهبية، وخاصة بالنساء والأطفال، وفضية.
وأكد برو أن مشروع ترام الصفوح في دبي يعد أول مشروع في مجال النقل لشركة ألستوم الفرنسية في منطقة الخليج، منوهاً بأن الشركة طورت حلولاً خاصة للمعدات والعربات المستعملة في ترام الصفوح لمقاومة أثار الحرارة المرتفعة ونسب الرطوبة العالية.
وأوضح أن مشروع ترام الصفوح يعد استثماراً طويل الأجل، حيث يبلغ العمر الافتراضي للمشروع نحو 100 عام، ويتم تجديد المعدات والعربات كل 30 عاماً.
ولفت إلى أن ترام الصفوح يعد الأقل من حيث استهلاك الكهرباء وانبعاثات ثاني أكسيد الكربون، مشيراً إلى أن الدراسات التي أجرتها الشركة حول المشروع أكدت أن نصيب الفرد من انبعاثات الكربون تقل بنحو 10 مرات عند استخدام الترام مقارنة باستخدام السيارة الخاصة.
وتم اختيار شركة “الستوم الفرنسية” لتنفيذ المشروع خلال عام 2008 بعد مناقصة عامة اشترك بها اربع شركات دولية متخصصة وتصل تكلفته الاستثمارية إلى نحو 3,5 مليار درهم.
وأعلنت دائرة المالية في دبي مؤخراً عن نجاحها في استكمال تمويل ترام الصفوح من خلال صفقتان بمجموع 2,5 مليار درهم “675 مليون دولار” ما يشكل نحو 71% من إجمالي التكلفة الاستثمارية للمشروع.
وشملت صفقتي التمويل على قرضاً بقيمة 401 مليون دولار لمدة 13 سنة مضموناً من وكالات ائتمان الصادرات الفرنسية كوفيس والبلجيكية أو إن دي دي، ويستحق على مدى عشر سنوات تبدأ من عام 2015 كما تشمل الصفقة تسهيلات للإجارة الإسلامية لمدة ست سنوات بقيمة 274 مليون دولار مناصفة ما بين الدولار والدرهم مستحقة على مدى ثلاث سنوات ابتداءً من عام 2015.
وقال برو، إن مشروع ترام الصفوح يعد أول ترام في العالم، خارج فرنسا، يعمل النظام الأرضي لتغذية الكهرباء على كامل الخط دون حاجته لأسلاك هوائية كهربائية، وذلك للحفاظ على المظهر الحضاري الراقي للمدينة وتحقيق أعلى معايير الأمن والسلامة.
ولفت إلى شركة ألستوم صاحبة براءة الاختراع لـ”نظام التغذية الأرضية للترامات” قامت تنفيذ التجربة في أربع مدن فرنسية هي بروم، اونجيه، رانس، اورلاند.
وذكر أن المرحلة الأولى للمشروع تمتد على مسافة تقارب 10,6 كيلومتر لتبدأ من منطقة مرسى دبي وصولاً لأكاديمية محطة مول الإمارات، حيث تضم المرحلة الأولى تنفيذ 11 محطة تم اختيار مواقعها بعناية شديدة من قبل هيئة الطرق والمواصلات في دبي.
ويشتمل المشروع بكامله على 25 عربة سعة كل عربة نحو 400 راكب تضم المرحلة الأولى 8 عربات من أصل الخمس والعشرين عربة.
وتم تزويد الترام بأحدث التقنيات والوسائل الترفيهية وهو الأول في العالم الذي يستخدم تقنية البوابات الآلية لمنصة محطة الركاب تسهم في توفير أقصى درجات الأمن والراحة والسلامة للركاب وتحافظ في الوقت نفسه على نظام التكييف للبيئة الداخلية للمحطات والعربات من التأثيرات المناخية الخارجية.