ألوان

جنيفر لوبيز عن توأمها: جددا شباب حياتي

جنيفر لوبيز مع طفلها ماكس (من المصدر)

جنيفر لوبيز مع طفلها ماكس (من المصدر)

لوس أنجلوس (د ب أ)

احتفت الممثلة والمغنية الأميركية الشهيرة جنيفر لوبيز ببلوغ طفليها التوأمين عشرة أعوام. وكتبت لوبيز في رسالة تهنئة على موقع الصور «إنستجرام» مساء أمس الأول الخميس، موجهة رسالتها إلى ابنها ماكس وابنتها إيمي: «داويتما روحي وجددتما الشباب في حياتي.. أنا في حب للأبد مع هذين الوجهين الجميلين».
ونشرت لوبيز (48 عاماً) تجميعا لصور وفيديوهات يظهر فيها التوأمان منذ سنواتهما الأولى وحتى الآن.
تجدر الإشارة إلى أن لوبيز أنجبت ماكس وإيمي من زوجها السابق المغني مارك أنتوني، الذي انفصل عنها عقب سنوات قليلة من ميلاد التوأمين.
وترتبط لوبيز حالياً بلاعب البيسبول السابق ألكس رودريجيز.