الإمارات

صور.. هزاع بن زايد: مطار أبوظبي الدولي سيصبح واحداً من أكبر مطارات العالم في 2019

هزاع بن زايد في صورة جماعية مع القائمين على مشروع المطار الجديد بحضور ذياب بن محمد بن زايد وأحمد مبارك المزروعي وعويضة مرشد المرر ومحمد خلفان الرميثي (تصوير سعيد النيادي وراشد المنصوري)

هزاع بن زايد في صورة جماعية مع القائمين على مشروع المطار الجديد بحضور ذياب بن محمد بن زايد وأحمد مبارك المزروعي وعويضة مرشد المرر ومحمد خلفان الرميثي (تصوير سعيد النيادي وراشد المنصوري)



أبوظبي (وام)

أكد سمو الشيخ هزاع بن زايد آل نهيان، نائب رئيس المجلس التنفيذي لإمارة أبوظبي، أن مطار أبوظبي الدولي سيصبح بحلول العام 2019 واحداً من أكبر المطارات في العالم، مع قدرة استيعابية تتجاوز 30 مليون مسافر في السنة.

جاء ذلك خلال جولة سموه التفقدية أمس، لمشروع مطار أبوظبي الدولي الجديد للاطلاع على آخر المستجدات في الأعمال الإنشائية.



وقال سمو الشيخ هزاع بن زايد آل نهيان «إن العمل في مشروع توسعة المطار جارٍ على قدم وساق، وملامح الإنجاز بدأت تتجلى أكثر فأكثر».

وأضاف: «عند إنجاز مطار أبوظبي في 2019 سيستقبل نحو 30 مليون مسافر سنوياً، ليصبح بذلك واحداً من أكبر مطارات العالم.. جاهزون للتحدي، وواثقون من الإنجاز».



وتابع سموه: «مطار أبوظبي الدولي جوهرة البنية التحتية ونقلة نوعية بمعايير عالمية تواكب النهضة التي تشهدها العاصمة على جميع مستويات التنمية، ورؤية صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، والمتابعة الدؤوبة لصاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، تحرص دوماً على أن تكون جذورنا راسخة في الأرض، بينما نتطلع نحو الآفاق البعيدة، ومطار أبوظبي الدولي خير تعبير عن هذه الرؤية المتطورة».

وقال سمو نائب رئيس المجلس التنفيذي لإمارة أبوظبي: «التطور الملموس في مطارات أبوظبي، يترجم انفتاحنا على العالم، وبفضل أجواء التسامح والخدمات التنافسية، أصبحت العاصمة وجهة مفضلة للجنسيات كافة».



وكان سموه قد استهل الزيارة الميدانية بجولة في مبنى نماذج البناء، حيث اطلع سموه على تقدم الأعمال حتى الآن، ثم توجه للمنطقة المركزية داخل مبنى المطار الجديد، حيث زار المساحات المخصصة للسوق الحرة، واطلع على التصاميم التي سيتم تنفيذها لإثراء تجربة المسافر عبر بوابة العاصمة المستقبلية.

كما زار سموه الفندق الجاري إنشاؤه داخل المبنى ومرافق المكاتب في إدارة المطار، ثم توجه إلى مدخل المبنى للوقوف تحت أضخم قوس للسقف الذي يمتد على مدى 180 متراً وعلى ارتفاع 52 متراً، ما يجعله من أكبر الأقواس الداخلية على مستوى العالم.

وشملت الزيارة اطلاع سموه على تقدم الأعمال في نفق نقل المسافرين والذي يصل مبنى المطار الجديد بالمباني المستقبلية كجزء من الخطط التوسعية لمطارات أبوظبي، تلبية للنمو المتوقع في أعداد المسافرين.



وأثناء الجولة، تفقد سمو الشيخ هزاع بن زايد آل نهيان بيئة العمل في المطار وسير تقدمها، تحضيراً لاستكمالها في العام 2019. وثمن سموه جهود القائمين كافة على هذا العمل الضخم نحو تطوير البنية التحتية للبوابة الجوية لعاصمة دولة الإمارات العربية المتحدة، والتي تدعم المشاريع الطموحة لحكومة أبوظبي.

وقبيل مغادرة المبنى، زار سموه منطقة نزول المغادرين ومبنى مواقف السيارات، كما اطلع على آلية حركة المسافرين المغادرين والقادمين ومسافري الترانزيت ضمن مرافق المبنى المختلفة. وفي أعقاب هذه الزيارة، صرح معالي عويضة مرشد المرر، رئيس مجلس مطارات أبوظبي، قائلاً: «لقد كان لنا الفخر باستضافة سمو الشيخ هزاع بن زايد آل نهيان في زيارة تفقدية لمشروع مبنى المطار الجديد، فقد سمح لنا ذلك بشرف مشاركة سموه تقدم سير أعمال الإنشاء على أرض الواقع، وإبراز ما تسعى مطارات أبوظبي لتحقيقه نحو الارتقاء بتجربة المسافرين عبر مطار الإمارة، والرفع من مكانة أبوظبي مركزاً رئيساً للطيران عالمياً».



ولفت معاليه إلى أن هذه الزيارة تشكل حافزاً للعاملين كافة لبذل الجهود كافة والموارد المتاحة لضمان تقديم صرح معماري تفخر به دولتنا الحبيبة.

ويعد مبنى المطار الجديد أكبر مشروع إنشائي في أبوظبي حالياً، وأحد أكبر مباني المطارات في العالم، فهو يمتد على مساحة 742.000 متر مربع، ويضم 65 بوابة للطائرات و35.000 متر مربع للسوق الحرة، ليستوعب 30 مليون مسافر في السنة عند تشغيله.

رافق سمو الشيخ هزاع بن زايد آل نهيان، خلال الجولة التفقدية، سمو الشيخ ذياب بن محمد بن زايد آل نهيان، والشيخ حمد بن محمد بن طحنون آل نهيان، ومعالي الدكتور أحمد مبارك المزروعي الأمين العام للمجلس التنفيذي، ومعالي جاسم محمد الزعابي رئيس مكتب اللجنة التنفيذية، وعدد من أعضاء المجلس التنفيذي لإمارة أبوظبي، ومعالي المهندس عويضة مرشد المرر رئيس دائرة الشؤون البلدية والنقل، رئيس مجلس إدارة شركة أبوظبي للمطارات، ومعالي اللواء محمد خلفان الرميثي القائد العام لشرطة أبوظبي، وعدد من أعضاء مجلس إدارة شركة أبوظبي للمطارات، وعدد من مسؤولي قطاع البنية التحتية، وسيف المهيري مدير مكتب سمو نائب رئيس المجلس التنفيذي لإمارة أبوظبي.