عربي ودولي

موسكو تنفي مسؤوليتها عن «مجزرة الغوطة»

موسكو (وكالات)

قال الكرملين، إن روسيا وحلفاءها لا يتحملون المسؤولية عن الوضع في الغوطة الشرقية الخاضعة لسيطرة المعارضة السورية، قرب العاصمة دمشق.
ونقلت رويترز عن ديمتري بيسكوف المتحدث باسم الكرملين «من يدعمون الإرهابيين هم المسؤولون.. لا روسيا ولا سوريا أو إيران ضمن هذه الفئة من الدول، حيث أنهم يشنون حربا شاملة على الإرهابيين في سوريا».
ونفى الكرملين ضلوع روسيا في القصف على الغوطة الشرقية الذي أوقع مئات القتلى منذ الأحد، في آخر معاقل المعارضة المسلحة في ريف دمشق.
واعتبر الناطق باسم الكرملين ديمتري بيسكوف «أنها اتهامات لا أساس لها» بعدما اتهمت الخارجية الأميركية، الثلاثاء، روسيا بأنها «مسؤولة» عن هذه الهجمات وعن «الوضع الإنساني الرهيب في الغوطة الشرقية والحصيلة المهولة للقتلى في صفوف المدنيين».