عربي ودولي

تونس: إيقاف تكفيري عمل مع «داعش» بليبيا

ساسي جبيل (تونس)

أعلنت وزارة الداخلية التونسية، أن وحداتها الأمنية تمكنت من إلقاء القبض على عنصر تكفيري خطير عمره 35 عاما بمنطقة حي التضامن بالعاصمة.
وأكدت الداخلية أمس في بيان ، أنه وبعد نصب كمين محكم تمكنت فرقة الأبحاث والتفتيش من إلقاء القبض على العنصر التكفيري، مضيفة أنه بتفتيش منزله تم حجز زي قتال عسكري مزركش وجمازة عسكرية و3 آلات حادة . وقد اعترف الموقوف بأنه يتبنى الفكر التكفيري وتلقى تدريبات على حمل السلاح والقتال بأحد مخيمات التدريب التابعة لتنظيم داعش الإرهابي أثناء تواجده بليبيا العام 2012، وكان يعتزم التحول إلى سوريا للالتحاق بالتنظيم الإرهابي المذكور.
كما أقر بأنه تولى تحريض مجموعة أخرى من الشبان أصيلي حي التضامن على الالتحاق بمعسكرات تدريب الجماعات الإرهابية بليبيا وأن هناك عنصرين إرهابيين من بينهم متواجدان حاليا بسوريا. وبتصفح موقعه على شبكة التواصل الاجتماعي تم العثور على صور للمعني وهو حامل لأسلحة حربية مختلفة ودعوات تحرض على الإرهاب وتمجد العمليات الإرهابية لتنظيم داعش الإرهابي وتشيد بها. باستشارة النيابة العمومية، أذنت لفرقة الأبحاث والتفتيش بمنطقة الحرس الوطني بالتضامن بالاحتفاظ به ومباشرة قضية عدلية في شانه موضوعها الاشتباه في الانضمام إلى تنظيم إرهابي.