الإمارات

افتتاح فعاليات الدورة الثانية لمهرجان المربعة التراثي بالعين

محسن البوشي(العين)

انطلقت مساء أمس فعاليات مهرجان المربعة التراثي في دورته الثانية بمقر القلعة التاريخية وسط مدينة العين تحت رعاية سمو الشيخ طحنون بن محمد آل نهيان ممثل الحاكم بمنطقة العين وبحضور معالي اللواء محمد خلفان الرميثي القائد العام لشرطة أبوظبي واللواء مكتوم الشريقي مدير عام شرطة أبوظبي بالإنابة ومديري القطاعات الشرطية والضباط وعدد من الشخصيات والمسؤولين وجمع من المدعوين.
واشتمل برنامج حفل الافتتاح على تخريج دفعة جديدة من إدارة مدارس الشرطة تضم 86 شرطيا مستجدا ضمن فوج «عام زايد» وقام القائد العام لشرطة أبوظبي في بداية مراسم التخريج بالتفتيش على طابور الخريجين، ثم ألقى العميد مهنا النعيمي مدير مدارس الشرطة كلمة بالمناسبة عبر فيها عن سعادته بأن تحتفل مدارس الشرطة بتخريج هذه الدفعة التي تحمل اسم «فوج زايد» في قلعة المربعة هذا الصرح العظيم الذي يجسد الوعي والشعور بالأمن والاستقرار الذي استأثر بجل اهتمام المغفور له بإذن الله الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيب الله ثراه، الذي أمر رحمه الله قبل نحو 70 عاما ببناء هذه القلعة التاريخية وخط بيده مكوناتها ومعالمها لتكون مركزا للأمن ومقرا للشرطة ولعبت دورا بارزا في إرساء قواعد الأمن والأمان للسكان.
وعبر عن فخره واعتزازه باستلهام شرطة أبوظبي من ساحة هذه القلعة العريقة ذكرى تخريج الدفعة الأولى من «فوج زايد» هذا المسمى الذي يرسخ معه إعلان صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، أن يكون العام الحالي 2018 عام زايد، مشيرا إلى أن حمل الدفعة الجديدة لهذا الاسم شرف عظيم يحمله الخريجون.
وأضاف مدير مدارس الشرطة في كلمته ان مدارس الشرطة تحمل على عاتقها تلبية طموحات القيادة العليا الرشيدة نحو إعداد وتأهيل جيل واعد مسلح بالعلم والمعرفة والعلوم الأمنية والشرطية التي تؤهله لحمل أمانة حماية الوطن والدفاع عن مكتسباته وان يكون دوما على أهبة الاستعداد لتلبية النداء وتحمل المسؤولية تجاه وطنه ومجتمعه.
وخاطب مدير مدارس الشرطة الخريجين قائلا: لقد تحصلتم على احدث العلوم الأمنية وامتلكتم القدرة على تحمل المسؤولية فكونوا خير ممثلين للشرطة تدينون بالانتماء للوطن والولاء للقيادة الرشيدة.
وتقدم في ختام كلمته ببالغ الامتنان والعرفان لسمو الشيخ طحنون بن محمد آل نهيان ممثل الحاكم في منطقة العين على رعايته الكريمة لفعاليات مهرجان المربعة التراثي الثاني وحفل تخريج دفعة جديدة من منتسبي الشرطة، وعبر عن شكره وتقديره لمعالي اللواء محمد خلفان الرميثي القائد العام لشرطة أبوظبي على جهوده الكبيرة وإسهاماته في تحقيق مزيد من عناصر التميز والريادة لشرطة أبوظبي تتويجا لرصيد إنجازاتها ونجاحاتها الكثيرة المتشعبة.
عقب ذلك قام معالي اللواء محمد خلفان الرميثي ضمن تفقده فعاليات المهرجان بإطلاق مبادرة أرقام السيارات الكلاسيكية وهي عبارة عن أرقام رمزية تشير إلى محطات مهمة في تاريخ شرطة أبوظبي.
وتضمن برنامج حفل الافتتاح استعراضا قدمه الطلبة الخريجون، ثم استعراضا آخر بعنوان «السلاح الصامت»، تلا ذلك توزيع الجوائز على الخريجين المتفوقين ثم أدى الخريجون بعد ذلك قسم الولاء ليتم بعد ذلك الإعلان عن افتتاح فعاليات مهرجان المربعة التراثي الثاني. كما تضمن برنامج حفل الافتتاح عرضا للخيول ولوحة فنية قدمتها الفرقة الحربية وعرضا لقصة لون المركبات الشرطية التي تحمل الآن اللون الأزرق إحياء للونها في أواخر الستينيات من القرن الماضي.
وتشتمل فعاليات مهرجان المربعة التراثي الثاني على عروض للخدمات الشرطية الجديدة المتقدمة التي توفرها شرطة أبوظبي للجمهور حيث عرض جناح مديرية الطوارئ والسلامة العامة خدمات الإنقاذ والإسعاف والأجهزة الحديثة التي تستخدم في مختلف الحالات والظروف والتعامل معها، كما اشتملت الفعاليات على عروض لدوريات الدراجات الهوائية التي أطلقتها الشرطة في مدينة أبوظبي قبل نحو عامين وتستخدم في مراقبة وضبط حركة السير والمرور وتقديم المساعدة لقائدي المركبات في المناطق الرملية والضيقة والمزدحمة التي يصعب وصول سيارات دوريات الشرطة إليها بسهولة بالإضافة إلى عرض لسيارات شرطية خاصة من ذات الدفع الرباعي تستخدم في المناطق الرملية والصحراوية.