الإمارات

شرطة دبي تكرم الفائزين في ملتقى التميز لفئات جائزة وزير الداخلية

الضباط والحضور خلال الحفل (من المصدر)

الضباط والحضور خلال الحفل (من المصدر)

دبي (الاتحاد) - شهد اللواء خميس مطر المزينة، القائد العام لشرطة دبي بالنيابة، حفل تكريم الفائزين في ملتقى التميز الشرطي لفئات جائزة وزير الداخلية للتميز “جائزة القائد” لعام 2012، وتكريم الإدارات العامة ومراكز الشرطة التي أحرزت المراكز الأولى في تقييم الأداء المؤسسي الداخلي لعام 2011 و2012، في إطار منهجية التقييم الذاتي للأداء، والجهات الفائزة بنتائج المتعامل السري لعامي 2011 و2012.
وقال اللواء الدكتور عبد القدوس عبدالرزاق العبيدلي مدير الإدارة العامة للجودة الشاملة في شرطة دبي، إن إطلاق وزارة الداخلية لجائزة “وزير الداخلية للتميّز” جاء تجسيدا لاستراتيجية الوزارة وتطلعات الفريق سمو الشيخ سيف بن زايد آل نهيان، نائب رئيس مجلس الوزراء، وزير الداخلية، الراميّة إلى تحفيز العاملين في القطاعات الحكومية والخاصة على التميّز والإبداع، وتنمية الحس الإيجابي لدى الجمهور وتشجيعهم على الالتزام بالقانون وشروط السلامة العامة، إضافة إلى تعزيز روابط التعاون بين المؤسسة الشرطية والمجتمع بمختلف شرائحه وأفراده، لافتا إلى أن شرطة دبي عامة والإدارة العامة للجودة الشاملة خاصة، ساهمت في الإعداد والتنظيم والإشراف الفني والتعريف بالجائزة، وتقييم فئاتها، وعملت على تشكيل لجان تقييم محايدة، وإعداد مصفوفات وتعاميم خاصة، استعداداً للمشاركة في جائزة وزير الداخلية للتميز، والاندماج بها انطلاقاً من ملتقى شرطة دبي للتميز.
وأضاف أن الاحتفال بملتقى التميز الشرطي لفئات جائزة سمو وزير الداخلية للتميز “جائزة القائد”، يستهدف مساندة ودعم تحقيق الأهداف الاستراتيجية لشرطة دبي، وتوفير بيئة عمل محفزة تشجع على روح المنافسة الإيجابية والتعاون بين الوحدات التنظيمية والموظفين، ونشر ثقافة التميز بين وحدات شرطة دبي، عن طريق نشر الوعي بمفاهيم الأداء المتميز والإبداع.
عقب ذلك قام اللواء خميس مطر المزينة، يرافقه اللواء الدكتور عبدالقدوس عبدالرزاق العبيدلي، بتكريم 88 فائزا، منهم 69 فائزا في التميز الوظيفي، و19 فائزا في التميز الإداري، إضافة إلى الإدارات العامة ومراكز الشرطة الحاصلة على المراكز الثلاثة الأولى في التقييم المؤسسي ونتائج المتسوق السري لعامي 2011 و2012.
وحصلت الإدارة العامة للمؤسسات العقابية على المركز الأول، في فئة أفضل مؤسسة إصلاحية في تطبيق السياسات، فيما فازت الإدارة العامة للتحريات والمباحث الجنائية بالمركز الأول في فئة أفضل الإدارات، وحظيت الإدارة العامة لمكافحة المخدرات بالمركز الأول في فئتي أفضل جهة في دعم المسؤولية المجتمعية المشتركة، والفريق المشترك الخارجي المتميز، ونال مركز شرطة دبي المركز الأول في فئة خدمة المتعاملين، في حين فاز مركز شرطة المرقبات في فئة الدورية المثالية.
وفازت الإدارة العامة للخدمات الإلكترونية، بالمركز الأول في فئة الفريق التقني الفني المتميز، والإدارة العامة للعمليات في فئة ترشيد النفقات وزيادة الإيرادات، والإدارة العامة للتحريات والمباحث الجنائية في فئة فريق التحري والبحث الجنائي المتميز، وفاز مركز دعم اتخاذ القرار بفئة الفريق المشترك الداخلي المتميز.
وكرم المزينة الإدارات العامة الحاصلة على المراكز الأولى في تقييم الأداء المؤسسي 2011، حيث حصلت الإدارة العامة للموارد البشرية على المركز الأول، والإدارة العامة لأمن الهيئات والمنشآت والطوارئ على المركز الثاني، والإدارة العامة للتحريات والمباحث الجنائية على المركز الثالث.
كما كرم مراكز الشرطة الحاصلة على المراكز الأولى في تقييم الأداء المؤسسي 2011، حيث حصل مركز شرطة بر دبي على المركز الأول، ومركز شرطة جبل علي على المركز الثاني، ومركز شرطة الموانئ على المركز الثالث.
وشمل التكريم كذلك الإدارات العامة الحاصلة على المراكز الأولى في تقييم الأداء المؤسسي 2012، حيث حصلت الإدارة العامة للعمليات على المركز الأول، والإدارة العامة للمؤسسات العقابية والإصلاحية على المركز الثاني، والإدارة العامة لأمن الهيئات والمنشآت والطوارئ على المركز الثالث.
وكرم المزينة، مراكز الشرطة الحاصلة على المراكز الأولى في تقييم الأداء المؤسسي 2012، حيث حصل مركز شرطة بر دبي على المركز الأول، ومركز شرطة القصيص على المركز الثاني، ومركز شرطة الموانئ على المركز الثالث.
وقام القائد العام لشرطة دبي بالنيابة بتكريم الإدارات العامة الحاصلة على المركز الأول في نتائج المتعامل السري لعام2011م، حيث حصلت الإدارة العامة للمرور على المركز الأول عن فئة المتعامل السري الميداني، والإدارة العامة للمؤسسات العقابية والإصلاحية على المركز الأول عن فئة المتعامل السري الهاتفي، ومراكز الشرطة الحاصلة على المركز الأول في نتائج المتعامل السري 2011، حيث حصل مركز شرطة المرقبات على المركز الأول في فئة المتعامل السري الميداني، ومركز شرطة نايف على المركز الأول عن فئة المتعامل السري الهاتفي.