الرياضي

صراع السرعة بين «فاروق» و«هاي أون لايف» و«شيلونج»

النخبة تخوض التحدي في سباق السرعة بجبل علي (من المصدر)

النخبة تخوض التحدي في سباق السرعة بجبل علي (من المصدر)

محمد حسن (دبي)

ينظم مضمار جبل علي في الثانية والنصف ظهر اليوم حفل سباقه التاسع هذا الموسم (سباق الوصل)، ويتألف من 6 أشواط تتضمن اثنتين من البطولات المهمة وهي جبل علي ستيكس في الشوط الثالث، وجبل علي للسرعة في الخامس، والسباقان قوائم وتبلغ جوائز كل منهما نصف مليون درهم.
ويسعى الجواد «شمال نبراس» لتحقيق إنجاز الجواد «سيلفر جلاكسي» بالجمع بين بطولتي جبل علي ستيكس، وجبل علي مايل، والتي حققها الأخير الموسم قبل الماضي، وذلك في الشوط الثالث لمسافة 1950 متر (قوائم) بمشاركة 8 خيول.
وكان «شمال نبراس» قد حقق الفوز بلقب بطولة جبل علي مايل قبل أقل من شهر والفرصة سانحة له بالجمع بين أهم بطولات المضمار الأصفر، لكن هذه الطموحات المشروعة ربما تتقاطع مع طموحات خيول أخرى جاءت لتحقيق هذا اللقب. وهناك الثلاثي القوي «إنتر كونيكشن»، و«منتسرات»، «وجالس»، الأول والثاني فائزان في جبل علي، والأخير فائز بميدان وهذه مشاركته الأولى بجبل علي.
ومن الخيول القوية «فاريار»، و«روثنبيرج» وهناك «توب كليرنس»، ولا يمكن تجاهل الجواد «مصباح». ويشتد الصراع في بطولة جبل علي للسرعة في الشوط الخامس لمسافة 1000 متر (قوائم)، حيث يجمع السباق مرة أخرى كلاً من «فاروق»، و«هاي أون لايف»، حيث إن الأخير تفوق على الأول في آخر لقاء بينهما.
وشارك «هاي أون لايف» المنتشي بهذا الفوز بميدان قبل نحو 10 أيام محققاً فوزاً ثانياً، ولا يمكن تجاهل «شيلونج» عن هذا الصراع، فهو أيضاً خسر أمام «فاروق» بفارق رأس قبل أن يسجل فوزاً رائعاً هنا.
ومن الخيول القوية «وادي» الثالث بميدان في مشاركته الأخيرة، وهذه أول مشاركة له بجبل علي وبالأرضية الرملية، و«يونايتد كلر».
وتبدأ الإثارة مبكراً خلال الحفل، عبر الشوط الأول المخصص للخيول تصنيف (75-84) لمسافة 1950 متر تكافؤ والذي تشارك فيه 10 خيول قوية، يبرز منها «تريدس مان» الفائز في جبل علي مرة ووصيف مرة أخرى.
وهناك أيضاً «فلاشي سنابر»، فهو وصيف في جبل علي قبل أسبوعين و«بيلجريمس تريجر» الرابع في نفس السباق، ويأمل «البارز» في العودة سريعاً للانتصارات.
ولكن الخطورة ربما جاءت من «بوا دو بولون» فهو فائز في جبل علي وثالث في آخر مشاركة له بميدان، ولا يمكن تجاهل «جافروش» الفائز بجبل علي في آخر مشاركاته.
ويختبر صاحب التصنيف الأعلى «مدرب» مضمار جبل علي للمرة الأولى بعد تجربتين بالدولة في ميدان وأبوظبي حل في الأخيرة داخل الميزان.
ويتوقع أن تتواصل الإثارة في الشوط الثاني للخيول تصنيف (65-74) لمسافة 1600 متر تكافؤ، والذي يضم أيضاً نخبة قوية قوامها 13 خيلاً، ويسعى الجواد «كويس» لمواصلة عروضه القوية وتحقيق فوزه الثاني.
ولكن المنتشي بفوزه الأخير في جبل علي «هوكر» لن يكون صيداً سهلاً، فهو يسعى لتحقيق الفوز الثالث هذا الموسم، وبنفس الحظوظ يدخل منافساً بقوة «مورفيلد»، فقد حقق فوزاً باهراً بميدان في آخر مشاركة.
وهناك الجواد القوي «سترونج كمستري» الذي يعتبر منافساً قوياً، فهو يسعى لاستعادة نغمة الفوز، فقد حل وصيفاً في مشاركته الأخيرة، لكن الخطورة ربما تأتي من «انتولد سيكرت» فهو فائز هنا هذا الموسم.
وتبدو الحظوظ متساوية في الشوط الرابع لمسافة 1200 متر (شروط)، والذي تشارك فيه 12 خيلاً، وربما يكون «ون سيزون» الأقرب للصدارة فهو فائز بميدان وهذه تجربته الأولى بمضمار جبل علي. ويتوقع أن ينافس بقوة أيضاً «قادريا»، فقد كان وصيفاً بجبل علي في مشاركته الأخيرة، ومن الخيول القوية «جولدن جراوند»، و«تول أوف فاير»، فالأول يختبر مضمار جبل علي للمرة الأولى.
ويختتم الحفل بسباق المبتدئة لمسافة 1400 متر، بمشاركة 12 خيلاً، يبرز منها «لافسبين» والذي خسر المركز الأول بفارق ضئيل في مشاركته الوحيدة، ويتوقع أن ينافس أيضاً «بارجيل»، و«بيرفكت سينس».