الإمارات

شرطة أبوظبي تبحث حلولاً ابتكارية للحد من حوادث الضباب

مكتوم الشريفي متحدثاً خلال الورشة (من المصدر)

مكتوم الشريفي متحدثاً خلال الورشة (من المصدر)

أبوظبي(الاتحاد)

ناقشت ورشة «استشراف الحلول الابتكارية للاستجابة الشرطية للحد من الحوادث المرورية أثناء الضباب»، التي نظمتها شرطة أبوظبي في فندق إنتركونتيننتال ?أبوظبي، أمس، الحلول العامة والابتكارية للتعامل مع حوادث الضباب.
وشارك في الورشة شركاء شرطة أبوظبي الاستراتيجيون، ممثلين عن عدد من المؤسسات والدوائر الحكومية، منها دوائر النقل، والتعليم والمعرفة، والتخطيط العمراني والبلديات، و«موانئ أبوظبي»، و«أدنوك للتوزيع»، ودائرة التنمية الاقتصادية، إلى جانب «أبوظبي للإعلام».
كما قدمت طالبات وطلاب مبتكرون من جامعتي الإمارات وخليفة، وكليات التقنية العليا، مقترحات حول الحلول المثالية للحد من حوادث الضباب، وتحدث سائقون عن تجربتهم خلال معاصرتهم حادث الضباب الذي وقع في إمارة أبوظبي في السادس من فبراير الجاري، الذي نتج عنه اصطدام 44 مركبة.
وأكد اللواء مكتوم علي الشريفي، مدير عام شرطة أبوظبي، لدى افتتاحه الورشة، حرص القيادة الرشيدة على التواصل المستمر بين مختلف المؤسسات لتحقيق المصلحة المشتركة لتعزيز الأمن والأمان، وصون مكتسبات الوطن.
وأشار إلى أهمية الورشة في تبادل الأفكار ومناقشة الآراء مع الشركاء والمفكرين والمتخصصين لتوعية المجتمع، وتوظيف الممكنات والقدرات التقنية المتقدمة وصولاً إلى الحلول الملائمة للحد من حوادث الضباب، في إطار تحقيق أحد الأهداف الاستراتيجية لشرطة أبوظبي، المتمثلة في جعل الطرق الأكثر أماناً.
وقال: «إن دعم الابتكار والمبتكرين ركيزة أساسية للتميز في الخدمات»، لافتاً إلى مشاركة مجموعة من المبتكرين من منتسبي شرطة أبوظبي، ومن طلبة الجامعات المحلية العريقة، مؤكداً الإيمان العميق بتمكين الشباب، والحرص المستمر على تفعيل دورهم في رفع مستوى الخدمات الشرطية المقدمة، إلى جانب إشراك أعضاء من مجلسي شباب شرطة أبوظبي ومجلس المرور، الذين يسهمون إيجاباً في إثراء جلسات المناقشات الحوارية.
حضر الورشة التي نظمتها مديرية المرور والدوريات بالتعاون مع مركز الاستراتيجية والتطوير المؤسسي: سعيد الرميثي، عضو المجلس الوطني الاتحادي، والعميد علي خلفان الظاهري مدير قطاع العمليات المركزية، والعميد محمد معيوف الكتبي مدير عام الدفاع المدني بأبوظبي، والعميد خليفة محمد الخييلي مدير مديرية المرور والدوريات، والعميد مهندس ناصر سلطان اليبهوني مدير مركز نظم المعلومات والاتصالات، والعقيد خالد عبدالله خوري مدير مركز الاستراتيجية والتطوير المؤسسي.
وتضمنت الورشة عرضاً لمشروع الأبراج الذكية، الجاري تنفيذه قريباً، والذي تمّ تصميمه لتفادي الحوادث المرورية الناجمة عن انخفاض مستوى الرؤية، الذي يسببه تكاثف الضباب على الطرق، وبالتالي الحد من الخسائر البشرية والمادية المترتبة على تلك الحوادث.
واستعرضت طالبات من كليات التقنية العليا للطالبات بالعين، خلال الورشة، برنامجاً ابتكارياً تقني للحد من حوادث الضباب، ولقي المشروع دعماً مباشراً من اللواء مكتوم علي الشريفي، والابتكار مشروع تخرّج مشترك لطالبات وهن: شيخة الجابري، وموزة المهيري، ومهرة العامري، وأمل الكعبي.
وأدرجت شرطة أبوظبي، عبر موقعها ومنصاتها للتواصل الاجتماعي، استبيان (goo.gl/‏‏‏XRVVzA) والذي يتيح للجمهور تقديم مقترحاتهم لرفع مستوى الاستجابة الشرطية، للحد من الحوادث المرورية أثناء الضباب، والاستبيان مُدرج باللغتين العربية والإنجليزية، وجارٍ العمل على ترجمته باللغة الأوردية ولغات أخرى.