عربي ودولي

«لوفتهانزا» توقف رحلاتها إلى طرابلس لأسباب أمنية

فرانكفورت (رويترز) - قالت متحدثة باسم شركة لوفتهانزا الألمانية أمس إن الشركة والخطوط الجوية النمساوية التابعة لها أوقفتا الرحلات الجوية إلى طرابلس بسبب الوضع الأمني في ليبيا. وكانت لوفتهانزا التي تسير ثلاث رحلات أسبوعياً إلى طرابلس استأنفت الرحلات إلى العاصمة الليبية في فبراير 2012 بعد أن أطاح مقاتلو المعارضة بالزعيم الراحل معمر القذافي في 2011.وقالت المتحدثة «اتخذنا هذا القرار في ظل التطورات في طرابلس والوضع المضطرب في المنطقة». وهذه هي ثاني مرة هذا العام التي تلغى فيها رحلات إلى مدينة ليبية بسبب مخاوف أمنية. وقالت خطوط مالطا الجوية إنها ألغت رحلات إلى بنغازي الشهر الماضي بعد أن قالت بريطانيا إنها على علم بوجود خطر «محدد ووشيك» على الغربيين في المدينة الواقعة بشرق ليبيا. واستأنفت الشركة رحلاتها إلى المدينة بعد أربعة أيام. ويدعو الليبيون للتظاهر لإحياء الذكرى الثانية لبدء الانتفاضة التي أطاحت بحكم القذافي وتم تشديد الإجراءات الأمنية عند السفارات والشركات الدولية. وستكون الاحتجاجات المزمعة في 15 فبراير اختبارا للسلطات الليبية التي لم تتمكن من كبح جماح مجموعات عديدة من الميليشيات المسلحة التي رفضت الانضمام إلى الشرطة أو الجيش بعد انتهاء الحرب.