الإمارات

«دبي الخيرية» تنفذ 489 مشروعاً لدعم التعليم في 20 دولة

إحدى المدارس الجديدة لجمعية دبي الخيرية ( من المصدر)

إحدى المدارس الجديدة لجمعية دبي الخيرية ( من المصدر)

سامي عبد الرؤوف (دبي)

قدمت جمعية دبي الخيرية الدعم لمشاريع التعليم لنحو 20 دولة حول العالم منها 17 دولة في أفريقيا وآسيا، بالإضافة إلى البرازيل والبوسنة والهرسك وألبانيا، فيما أنشأت الجمعية 37 مدرسة في 11 دولة حول العالم خلال العام الماضي، وضمت بعض الدول العديد من المدارس، وذلك خلال العام الماضي.
وتهدف الجمعية من وراء مشاريع التعليم، إلى توفير المرافق التعليمية للمناطق غير المتوفر فيها المدارس، ورفع العبء عن كاهل الأسر ذات الدخل المحدود في هذه الدول وتقديم الدعم للطلبة المحتاجين في مختلف المراحل التعليمية. وقال أحمد مسمار أمين سر الجمعية، في تصريح لـ «الاتحاد»: «نفذت الجمعية ضمن مشروع دعم التعليم العام الماضي 489 مشروعاً وبرنامجاً، ضمن اهتمامها بدعم طلاب الأسر المتعففة وذات الدخل المحدود أو المصابة بفقد عائلها أو عجزه عن إعالتها، وتوفير احتياجات هؤلاء الطلاب، للمساهمة في استكمال المسيرة التعليمية لهم، ليوظفوا بعد تخرجهم قدراتهم ومواهبهم في خدمة مجتمعاتهم».
وأشار إلى أن الجمعية أعطت حرية الاختيار للطلاب المستفيدين لتحديد احتياجاتهم حسب رغبتهم ووضعهم المادي، مستفيدين من هذا الدعم، منوهاً إلى أن هذا المشروع ينشط في بداية كل عام دراسي، وأن أنواع الدعم تنوعت بحسب الاحتياجات، حيث وفرت الجمعية الحاسب الآلي والحقيبة المدرسية والأدوات المكتبية والزي المدرسي للطلاب الفقراء، وكذلك دفع رسوم مدرسية لطلاب أيتام، وإنشاء مركز للتدريب على الحاسوب، مثلما حدث في كل من ملاوي ومالي وكيرلا العام الماضي.وحول مشاريع إنشاء المدارس، أفاد بأنه يتم دراسة أماكنها تبعاً لطلبات الجهات المعنية ومدى احتياج سكان تلك المناطق، حيث قامت الجمعية ببناء العديد من المدارس في الدولة الواحدة، ولكن في مناطق مختلفة، وكانت دولة طاجيكستان أكثر الدول استفادة، حيث بني فيها نحو 9 مدارس.وشملت قائمة الدول المستفيدة من مشروع المدارس العام الماضي: الفلبين، الهند، تايلاند، طاجيكستان، كمبوديا، إثيوبيا، السودان، الكونغو، أوغندا، توجو، غانا، مالي، ملاوي.