الإمارات

بلدية دبي تنظم ندوة «العمر الافتراضي للمباني»

دبي (الاتحاد) - نظمت إدارة المباني ببلدية دبي مؤخراً ندوة، بعنوان «إطالة العمر الافتراضي للمباني الخرسانية»، ألقاها كل من المهندس فضل صالح أبوشعبان، والمهندس عثمان إبراهيم يونس، وذلك في إطار حرص الدائرة على توفير فرص التعلم المستمر للموظفين والمهندسين، وتشجيعهم على تبادل الخبرات والمعلومات.
وقال المهندس خالد محمد صالح مدير إدارة المباني، إن الندوة احتوت على محاضرتين، تم خلالهما التركيز على المشاكل الفنية للمنشآت الخرسانية في العالم عامة، ومنطقة الخليج خاصة، ووجدت هذه المشاكل اهتماماً كبيراً في دراسة أسبابها ومن ثم تحليلها وكيفية معالجتها من ذوي الاختصاص، نظراً لتأثيرها المباشر على العمر الافتراضي للمباني، ومن ثم على الجدوى الاقتصادية لها.
وتناولت الندوة الإطار المنهجي لتقييم المنشآت القائمة، وتلخيص الأساليب المتعددة التي وضعت في السنوات الأخيرة للتقييم الإنشائي، وطرق ترميم الشروخ وتصنيف خيارات الترميم الإجراءات التي يتعين اتخاذها، قبل أن يتم تحديد طريقة الترميم كتحديد موقع ومدى التصدع أو الشروخ، كما تناولت أهداف الصيانة الوقائية لحماية المباني والمنشآت من التدهور.