صحيفة الاتحاد

الاقتصادي

«إلكترونية الشارقة» تستعرض رؤية الإمارة في التكامل الرقمي مع لغة الأعمال

مشاركون في الندوة  (من المصدر)

مشاركون في الندوة (من المصدر)

الشارقة (الاتحاد)

شاركت نور النومان، مدير دائرة الحكومة الإلكترونية بالشارقة، كمتحدثة رئيسية في ندوة «الابتكار والريادة لدى المديرين التنفيذيين لتقنية المعلومات»، ضمن ملتقى «جارتنر آي تي إكسبو» الذي اختتم مؤخراً في دبي، بتنظيم مؤسسة «جارتنر» الرائدة عالمياً في أبحاث تكنولوجيا المعلومات.
وجاء اختيار النومان للمشاركة في الحدث ضمن نخبة من المديرين التنفيذيين لتقنية المعلومات، تقديراً لجهودها في عملية التحول الرقمي في إمارة الشارقة، وتحديث بنيتها التحتية التقنية، وتبني التقنيات الحديثة وتطبيقاتها، بما يخدم تطوير قطاع الأعمال، والعمل الحكومي في دوائر الإمارة بشكل عام، ورفع كفاءته وتعزيز مرونته في خدمة المتعاملين.
وتمحورت النقاشات خلال ندوة «الابتكار والريادة لدى المديرين التنفيذيين لتقنية المعلومات – كيفية تبني الابتكار داخل المؤسسات»، حول كيفية جسر الفجوة بين احتياجات القطاع الحكومي، وقطاع الأعمال من جانب، وما توفره التقنية الحديثة من حلول من جانب آخر، وهو ما من شأنه إيجاد منظومة متكاملة تتوحد من خلالها لغة الأعمال، بما يسهم في تحفيز النمو الاقتصادي.
وتطرقت الجلسة، التي تحدث فيها إلى جانب النومان عدد من الرؤساء التنفيذيين، وخبراء تقنية المعلومات، إلى الدور الذي يقوم به المديرون التنفيذيون للتقنية وفرق عملهم في المؤسسات التي يعملون بها.
وأكدت مدير دائرة الحكومة الإلكترونية في الشارقة، أن الدائرة تشجع فرق العمل المختلفة لديها على إيجاد وتصميم وتطويع حلول وتطبيقات تقنية مبتكرة، تلبي احتياجات الأعمال في إمارة الشارقة وتتحدث بلغتها.
وأضافت أن الأطروحات التقنية التي يبتكرها المختصون في هذا الميدان، يجب أن تتواكب مع الاستراتيجية والتوجه العام الذي تتبناه المؤسسات، بما يمهد الطريق إلى اعتمادها ووضعها محل التنفيذ، مشيرة إلى أنه لا حدود للمدى الذي يمكن أن تصله التقنيات الحديثة في تصميم حلول مبتكرة وفعالة في التعامل مع التحديات المتجددة. وأوضحت: «لا يكاد يمر يوم من دون ابتكار تقني جديد، وظهور جوانب تطبيقية جديدة للتقنيات المنتشرة حالياً، وهو ما يدفع الخبراء في هذا المجال إلى شحذ أفكارهم، وحفز مهاراتهم للخروج بحلول جديدة تخدم القطاعات الحكومية وقطاعات الأعمال وتسرع من أدائها، وترفع من كفاءتها‏?«?.
وأشارت النومان إلى أن دائرة الحكومة الإلكترونية في الشارقة، تعمل في تناغم مع الدوائر الحكومية الأخرى في الإمارة، لتعزيز الثقافة الرقمية الحكومية بين المؤسسات وبين الموظفين والمتعاملين، وتبني المزيد من التقنيات، بما يعزز من جاذبية إمارة الشارقة على مختلف الصعد.
وتوفر دائرة الحكومة الإلكترونية في الشارقة حزمة من الخدمات التقنية المتطورة، التي يستفيد منها مجتمع الأعمال العصري، مثل منح تراخيص منتجات تقنية المعلومات مثل البرمجيات بأنواعها، وكذلك خدمات الإشراف على البنى التحتية الرقمية، وخدمات الاستضافة الشبكية، وخوادم البريد الإلكتروني، وتصميم المواقع للدوائر الحكومية، وإدارة وتقييم مراكز البيانات وشبكات الاتصال. وعبرت مدير دائرة الحكومة الإلكترونية في الشارقة، عن شكرها لمنظمي ملتقى «جارتنر»، الذي أتاح فرص الالتقاء والتباحث بين الخبراء والتنفيذيين والمختصين بقطاع تقنية المعلومات حول توجهات القطاع عالمياً، وآفاق تطوره، والتوقعات حول ما يحمله المستقبل في هذا الصدد.
ويعد ملتقى «جارتنر آي تي إكسبو»، أبرز وأكبر التجمعات السنوية لخبراء تقنية المعلومات والمسؤولين التنفيذيين في القطاع في مناطق العالم المختلفة.
ويعقد المؤتمر في ثمانية مواقع مختلفة حول العالم في كل سنة، ويحضره أكثر من 20 ألفاً من المتخصصين، واستقطبت نسخة دبي من المؤتمر في العام 2015 نحو700 من المسؤولين والمختصين في تقنية المعلومات.