الرياضي

فيصل خليل: سأرد على المشككين في ملعب الشعب

فيصل خليل (يسار) لم يظهر طويلاً مع الوصل (الاتحاد)

فيصل خليل (يسار) لم يظهر طويلاً مع الوصل (الاتحاد)

أسامة أحمد (الشارقة)- مفاجأة اللحظة الأخيرة، كانت حاضرة في «بيت الشعب»، عقب انتقال فيصل خليل مهاجم الأهلي والوصل من «قلعة الفرسان» على سبيل الإعارة إلى «الكوماندوز» خلال ساعتين فقط، بسبب الرغبة المشتركة بين الطرفين ليوقع اللاعب العقد لنهاية الموسم قبل غلق باب الانتقالات الشتوية بثلاث ساعات، بحضور عمار الدوخي ومحمد الحساني عضوي مجلس الإدارة.
وأكد مهاجم الشعب الجديد في تصريحه الأول أنه قدر التحدي، واصفاً محطة الشعب بالمسؤولية الجديدة التي تحتم عليه مضاعفة الجهد خلال الأيام المقبلة، وقال: «سوف أرد على كل المشككين في مستواي داخل «المستطيل الأخضر»، خاصة أن التحدي هو القاسم المشترك بيني وبين «الكوماندوز»، نظراً لأن الشعب ارتدى قفاز التحدي في هذه المرحلة، من أجل البقاء مع الكبار، والتواجد في النسخة الجديدة لدوري المحترفين لكرة القدم، وأنه على الصعيد الشخصي مرحلة الشعب تعد بمثابة تحد له، وأنا قادر مع فريقي الجديد على تكرار مشهد تألقي في موسم 2006 - 2007، وبالعزيمة والإصرار سوف أصل إلى الطموح المطلوب، خاصة أن الهدف واحد، وسوف تشاهدون المستوى الحقيقي لي مع الشعب، وأتمنى أن تحقق تجربتي الجديدة أهدافها المنشودة».
ووجه مهاجم الشعب الجديد الشكر إلى مجلس إدارة النادي الأهلي على إعارته إلى الشعب وتحقيق رغبته بالتواجد مع الفريق خلال المرحلة المقبلة، مشيراً إلى أن قلعة «الفرسان» تظل بيته ولن ينس ما قدمه الأهلي له طيلة مسيرته الرياضية.
وعن عدم نجاح تجربته مع الوصل، قال «توقيعي للأصفر الوصلاوي، تم بتزكية من الفرنسي ميتسو مدرب الوصل السابق والذي يعرف مستواي الحقيقي، خاصة أن إعارتي إلى «قلعة الفهود»، لم تتم من فراغ لتتغير الأمور، بعد ابتعاد المدرب الفرنسي السابق عن تدريب الفريق، وأن هذا الابتعاد كان وراء عدم نجاح تجربتي في زعبيل، حيث ظللت وحيداً بعد ذهاب ميتسو».
وأضاف: «غير نادم على تجربتي السابقة مع الوصل، نظراً لأن مسألة تواجدي في القلعة الوصلاوية لن أصفها بالتجربة الفاشلة، رغم أنني لم أحصل على الفرصة للمشاركة مع الفريق خلال الأشهر الستة الماضية.
وعن تسارع الخطي في مسألة انتقال اللاعب إلى الشعب أكد عبد الله حوير مدير أعمال فيصل خليل أن إنهاء إعارة اللاعب من نادي الوصل تم قبل غلق باب الانتقالات الشتوية بـ3 ساعات والذي سهل من مهمة انتقاله إلى الشعب الذي كان يبحث عن مهاجم ليجد ضالته في فيصل، وقال: إن اللاعب فضل الشعب على 3 عروض من أندية دوري المحترفين مبيناً أن حاجة الفريق إلى مهاجم ورغبة الطرفين سهلتا مهمة التعاقد.
من ناحية أخرى يؤدي لاعبو الفريق الأول لكرة القدم بنادي الشعب مناسك العمرة غداً، في إطار سعى مجلس الإدارة لرفع الروح المعنوية للاعبين، استعداداً للمرحلة المقبلة التي تستحوذ على قدر كبير من الأهمية وتقدير المسؤولية، على أن تعود البعثة إلى الدولة السبت المقبل استعداداً لمباراة الفريق المهمة أمام دبا الفجيرة في الجولة 16 للدوري يوم 15 فبراير الحالي بعد تساوي أندية الشعب واتحاد كلباء ودبا الفجيرة في عدد النقاط 7 لكل منها، حيث أصبح الصراع على البقاء بطولة خاصة.
ومن المقرر أن يخوض الشعب مباراة ودية، عندما يستضيف الجزيرة الحمراء في الخامسة والربع مساء اليوم.