دنيا

الكشف عن قرص صلب بسعة 4 تيرابايت

الطلب المتزايد ساهم بشحن المليار الثاني من الأقراص خلال 4 سنوات، بعد أن استغرق شحن أول مليار 29 عاماً (من المصدر)

الطلب المتزايد ساهم بشحن المليار الثاني من الأقراص خلال 4 سنوات، بعد أن استغرق شحن أول مليار 29 عاماً (من المصدر)

دبي (الاتحاد) - احتفلت شركة سيجيت الأميركية للتكنولوجيا، بشحن ملياري قرص صلب على مستوى العالم، مع الكشف عن القرص الصلب الأعلى سعة لديها للحوسبة المكتبية بسعة 4 تيرابايت. وفيما يُعد الحل الأمثل للحوسبة عالية السعة، يعتبر القرص الصلب الجديد مثالياً لأماكن العمل والمكاتب المنزلية والأعمال التجارية الصغيرة، وتخزين البيانات في المنازل.
وتحظى شركة سيجيت بمكانة ريادية في مجال حلول التخزين الرقمي منذ تأسيسها في 1979، إذ عملت على مدى 29 عاماً لشحن أول مليار من الأقراص الصلبة، بينما لم يتجاوز شحن المليار الثاني فترة أربع سنوات. وعلى صعيد دولة الإمارات العربية المتحدة، استثمرت سيجيت بشكل فعال على مدار السنوات العشر الماضية، وقامت بشحن نحو 10 ملايين قرص صلب للعملاء في الدولة.
ويوفر قرص سيجيت الصلب المكتبي الجديد والفريد من نوعه في الصناعة، بسعة 4 تيرابايت واستيعابه لأربعة أقراص، أعلى مستويات الأداء، إلى جانب تخفيض التكاليف. وفيما تزيد سعته بنحو 800 ألف ضعف على أول قرص صلب مكتبي أطلقته شركة سيجيت في 1979، يستوعب القرص الجديد ما يصل إلى 800 ألف صورة، وأكثر من 300 ساعة من الفيديو عالي الوضوح (HD) أو أكثر من مليون أغنية.
ويحقق القرص الصلب الجديد أعلى معدل نقل بيانات متاح حالياً في السوق يبلغ 160 ميجابايت بالثانية، فضلاً عن توفير 35 بالمائة من استهلاك الطاقة، مقارنة مع الأقراص المنافسة. كما أن تزويد هذا القرص بتكنولوجيا OptiCache، التي تنفرد بها سيجيت يرتقي بمستوى أدائه الإجمالي بنسبة 45 بالمائة.
ويأتي قرص سيجيت Seagate الصلب المكتبي الجديد مزوداً بواجهة استخدام SATA بسرعة 6 جيجابت بالثانية ليوفر أداءً فائق السرعة مع سعته القصوى. كما تعمل تكنولوجيا الطبقات بسعة 1 تيرابايت على تخفيض التعقيدات داخل القرص نفسه، ما يعزز قدرة التخزين الموثوق، ويخفض معدل الفشل بشكل ملحوظ.