أخيرة

ياباني يحظى بأبوة 13 طفلاً لأمهات بديلات

بانكوك (د ب أ)

أعلنت محكمة الأسرة في بانكوك، أمس الثلاثاء، في بيان، أن يابانياً قد منح حقوق الأبوة لـ13 ابناً وضعتهم أمهات بديلات تايلانديات.
واعتبر ميتسوتوكي شيجيتا (28 عاماً) الأب الوحيد للأطفال، بعد إجراء فحوص الحامض النووي (دي.إن.إيه)، ونظراً لأن القانون التايلاندي الجديد الذي يحظر تأجير الأرحام التجاري، قد دخل حيز التنفيذ بعد مرور عام على ولادة الأطفال.
كان شيجيتا، وهو نجل أحد أثرياء اليابان، قد استعان بتايلانديات عدة كأمهات بديلات مقابل أكثر من 500 ألف دولار لحمل أجنة له في عام 2014، وفقاً لصحيفة «جابان تايمز».
وأفاد بيان المحكمة بأن «الملتمس يزور الأطفال في دار أيتام بشكل منتظم، وهو يرعى بشكل جيد أبناء آخرين له، وليس هناك دليل على جريمة اتجار بالبشر».
وكان شيجيتا قد خضع للتحقيق قبل ذلك لوجود شبهة الاتجار بالبشر، ولكن الشرطة لم تتوصل إلى دليل ضده. ولم يتهم أبداً قبل ذلك بأي جريمة. وقال محاميه إنه فقط يرغب في تكوين أسرة كبيرة.
وأشارت المحكمة إلى أن «الملتمس يملك شركة معروفة في اليابان أسهمها تصل قيمتها إلى 100 مليون بات (3.1 مليون دولار)، وهو ما يثبت أنه قادر على رعاية جميع الأطفال».
ويملك شيجيتا حالياً وحده حضانة 16 طفلاً، وكانت محكمة تايلاندية أخرى قد منحته حضانة ثلاثة أطفال في عام 2015.
وقالت المحكمة إنه يعتزم تربية جميع أطفاله في اليابان.