الرياضي

«الجودو» يرسم ملامح المستقبل في دوسلدورف

خليفة الحوسني مستقبل الجودو الإماراتي (الاتحاد)

خليفة الحوسني مستقبل الجودو الإماراتي (الاتحاد)

أبوظبي (الاتحاد)

يشارك منتخب الجودو في بطولة جراند سلام دوسلدورف، التي تقام على مدار ثلاثة أيام وتنطلق بعد غد، بثلاثة لاعبين، حيث تضم البعثة التي تغادر صباح اليوم إلى ألمانيا، ناصر التميمي أمين السر العام أمين صندوق الاتحاد الدولي، ومحمد جاسم أمين السر المساعد، واللاعبين خليفة الحوسني وفيكتور اللذين ينافسان في وزن «تحت 73 كجم» وميهيل في وزن «تحت 90 كجم».
ويشارك في البطولة التي تحتضنها مدينة دوسلدورف، 500 لاعب ولاعبة يمثلون 71 دولة، من بينها 6 دول عربية، تنافس في 7 أوزان على صعيد الرجال، هي تحت 60، 66، 73، 81، 90، 100 وفوق 100 كجم ، بجانب 7 أوزان للسيدات.
وكشف محمد بن ثعلوب الدرعي رئيس اتحاد المصارعة والجودو، أن اللاعب خليفة الحوسني سينتظم بعد مشاركته في البطولة في معسكر إعداد يستمر لمدة 3 أيام، في إطار تحضيره للبرنامج الأولمبي الذي اعتمده الاتحاد لعدد من اللاعبين الشباب الذين يتم تجهيزهم لمرحلة أكثر طموحاً.
وقال: تعتبر هذه المشاركة الأولى للحوسني في بطولات الجراند سلام، بعد مشاركته في بطولة أبوظبي جراند سلام الكبرى، وخسر خلالها بصعوبة أمام بطل روسيا، وقال بن ثعلوب: نحن متفائلون بمستقبل واعد للاعب الصاعد، ولدينا ضمن قائمة الإعداد اللاعبة الصاعدة ميثة عبدالله النيادي، التي أعد لها الاتحاد برنامجاً خاصاً، لتمثيل الجودو الإماراتي النسائي في المستقبل القريب في البطولات العالمية بعد تألقها إقليمياً.
وتابع محمد بن ثعلوب: ثقتنا كبيرة في خليفة الحوسني في تمثيل الجودو الإماراتي، حيث تمثل مشاركته في البطولة فرصة رائعة له، وحافزاً على جهوده خلال الموسم المنقضي، الذي حقق خلاله العديد من الألقاب بفوزه بذهبية بطولة العالم للناشئين التي أقيمت بالهند، وبرونزية آسيا في هونج كونج وذهبية بطولة البحرين والمركز السادس في الدورة الرابعة للتضامن الإسلامي، التي أقيمت في باكو وسط مشاركة كبيرة من اللاعبين، ما أتاح له الفرصة لرفع رصيده من النقاط الدولية، وبالتالي تقدم في تصنيفه الدولي، كما تسهم المشاركة الدولية الحالية في جعله يكتسب المزيد من الخبرات، أمام أبرز المصنفين في العالم وهو ما يخطط له الاتحاد، استعداداً لدورة الألعاب الأولمبية «طوكيو 2020».