الرياضي

140 فارساً وفارسة يتنافسون على لقب كأس فاطمة بنت مبارك لقفز الحواجز

النسخة الخامسة لبطولة أكاديمية فاطمة بنت مبارك تشهد منافسة قوية (الاتحاد)

النسخة الخامسة لبطولة أكاديمية فاطمة بنت مبارك تشهد منافسة قوية (الاتحاد)

مصطفى الديب (أبوظبي)

أعلنت أكاديمية فاطمة بنت مبارك للرياضة النسائية عن مشاركة 140 فارساً وفارسة، من أكثر من 20 دولة في النسخة الخامسة لكأس أكاديمية فاطمة بنت مبارك الدولية لقفز الحواجز، التي يستضيفها منتجع الفرسان في الفترة من الأول إلى الثالث من مارس المقبل.
وتقام البطولة تحت رعاية كريمة من سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك، رئيسة الاتحاد النسائي العام، الرئيس الأعلى لمؤسسة التنمية الأسرية، رئيسة المجلس الأعلى للأمومة والطفولة «أم الإمارات».
جاء الإعلان عن تفاصيل البطولة خلال المؤتمر الصحفي الذي عقد صباح أمس، بمقر منتجع الفرسان بالعاصمة أبوظبي، بحضور الدكتورة مي الجابر عضو مجلس إدارة الهيئة العامة للرياضة، عضو مجلس إدارة أكاديمية فاطمة بنت مبارك للرياضة النسائية، وأحمد القبيسي مدير إدارة التسويق والاتصال بمجلس أبوظبي الرياضي، وعدنان النعيمي عضو مجلس إدارة اتحاد الفروسية والسباق، مدير نادي أبوظبي للفروسية، وخالد علي الجنيبي رئيس قسم قفز الحواجز، ممثل اتحاد الفروسية وإسطبلات الشراع، وراشد القبيسي مدير عام منتجع الفرسان الرياضي، والفارسة أمل المهيري إحدى المشاركات في البطولة.
وأعلنت أكاديمية فاطمة بنت مبارك للرياضة النسائية عن تخصيص 650 ألف درهم جوائز للفائزين في منافسات الكأس، التي تقام على مدار ثلاثة أيام.
وتأتي البطولة في إطار سعي الأكاديمية الدائم نحو تطوير رياضة المرأة، من خلال توجيهات الشيخة فاطمة بنت هزاع بن زايد آل نهيان رئيس مجلس إدارة الأكاديمية.
ويقام الحدث للعام الخامس على التوالي، حيث انطلقت النسخة الأولى عام 2013، واستمرت حتى هذه النسخة باعتراف دولي من الاتحاد الدولي للفروسية، الأمر الذي أكسبها أهمية كبيرة في عالم رياضة قفز الحواجز، لاسيما في ظل وجود مشاركين ومشاركات من أكثر من 20 دولة.
وتحدثت الدكتورة مي الجابر عضو مجلس إدارة الأكاديمية خلال المؤتمر، حيث أعربت عن سعادتها البالغة بعودة البطولة مجدداً للعام الخامس على التوالي، وقالت: يسرني الإعلان عن تفاصيل النسخة الخامسة من البطولة التي تقام تحت رعاية كريمة من سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك، مشيرة إلى أن دعم سموها الدائم للمرأة في مختلف جوانب الحياة، هو الرافد الأساسي وراء كل النجاحات التي تتحقق على أرض الواقع.
ووجهت الشكر إلى سموها على الدعم الدائم والمستمر لمختلف الأنشطة التي تنظمها الأكاديمية، بهدف تطوير رياضة المرأة والسعي نحو مشاركة دولية لبنت الإمارات في مختلف المحافل.
كما وجهت الدكتورة مي الجابر، الشكر إلى الشيخة فاطمة بنت هزاع بن زايد، رئيسة مجلس إدارة أكاديمية فاطمة بنت مبارك للرياضة النسائية رئيسة نادي أبوظبي للسيدات، على المجهودات الدائمة والتوجيهات السديدة التي تؤدي دائماً إلى النجاح.
وأضافت: بكل تأكيد فإن استمرارية البطولة للعام الخامس على التوالي، خير دليل على النجاح الكبير الذي حققته والرصيد الكبير الذي اكتسبته لدى المشاركين من مختلف أنحاء العالم.
وأشارت إلى أن نسخة هذا العام ستكون بشكل مختلف، لاسيما وأن حجم المشاركة فاق النسخ الأربع المقبلة بوجود 140 فارساً وفارسة من مختلف أنحاء العالم، وهو ما يبشر بإثارة كبيرة للفعاليات وتنافس شريف بين جميع المشاركين والمشاركات.
ووجهت عضو مجلس إدارة الأكاديمية، الشكر إلى جميع الجهات المشاركة في تنظيم البطولة ورعايتها، وعلى رأسها مجلس أبوظبي الرياضي برئاسة سمو الشيخ نهيان بن زايد آل نهيان، والذي يولي اهتماماً خاصاً بمختلف البطولات والفعاليات التي تقام تحت مظلة الأكاديمية، كما أثنت على الرعاة في مقدمتهم أبوظبي للإعلام، ومنتجع الفرسان، وإسطبلات الشراع، مشيرة إلى أن الشركاء جزء أساسي ومهم في النجاح الذي يتحقق على أرض الواقع.
وعن المشاركة الخاصة بفارسات الإمارات قالت الدكتورة مي الجابر: أعتقد أن التواجد والمشاركة من جانب فارسات الإمارات في هذا المحفل الكبير، يعد أمراً مهماً لاكتساب مزيد من الخبرات بالتنافس على مختلف الألقاب في العديد من المسابقات، وأكدت أن بنت الإمارات دائماً ما تسعى لتشريف الوطن، من خلال بذل قصارى الجهد في مثل هذه الفعاليات الدولية المهمة والكبيرة. وتمنت أن يكون التوفيق حليف الجميع في هذا المحفل الرياضي الكبير، خاصة أبناء وبنات الدولة، واعدة بنسخة تاريخية مليئة بالندية والإثارة بمختلف الجوانب، سواء التنظيمية أو الفنية.

أحمد القبيسي: كل الدعم لنجاح البطولة

قال أحمد القبيسي، مدير إدارة التسويق والاتصال بمجلس أبوظبي الرياضي، إن المجلس برئاسة سمو الشيخ نهيان بن زايد آل نهيان، يوفر كل الدعم لنجاح النسخة الخامسة من كأس أكاديمية فاطمة بنت مبارك لقفز الحواجز. وأكد في الكلمة التي ألقاها خلال المؤتمر الصحفي، أن إقامة البطولة للعام الخامس على التوالي، أمر يؤكد أنها ناجحة، خاصة أن عدد المشاركين وصل إلى 140 فارساً وفارسة من 20 دولة. وأشاد بالمجهودات الكبيرة التي يبذلها القائمون على إدارة الأكاديمية، برئاسة الشيخة فاطمة بنت هزاع بن زايد، مؤكداً أن الجميع يقوم بدوره على أكمل وجه من أجل تطوير رياضة المرأة، وظهور بنت الإمارات على الساحة الرياضية بالشكل الذي يليق بمكانتها.

إعداد 12 فارسة للنسخة السادسة

أعلنت الدكتور مي الجابر عن نجاح 12 فارسة تحت سن 18 عاماً في الدورة التدريبية، التي تنظمها أكاديمية فاطمة بنت مبارك للرياضة النسائية لقفز الحواجز، والتي تعد جزءاً من برنامج الأكاديمية للشباب، وعليه، تستعد هؤلاء الفتيات إلى المشاركة بالنسخة السادسة من كأس أكاديمية فاطمة بنت مبارك لقفز الحواجز، وهو ما تعتبره الأكاديمية مصدر فخر، وتحقيقاً لمساعيها الرامية إلى تشجيع المرأة الإماراتية على المشاركة الفاعلة بمختلف الرياضات.

أمل المهيري: شكراً «أم الإمارات»

وجهت أمل المهيري إحدى الفارسات المشاركات في النسخة الخامسة من البطولة، الشكر إلى سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك «أم الإمارات» على الدعم الدائم والمستمر لمختلف أنشطة المرأة، وأعلنت المهري أن مشاركتها هذا العام تختلف شكلاً ومضموناً عن النسخ الماضية، لاسيما وأنها تسعى للمنافسة وتشريف رياضة الإمارات.
وشاركت المهيري في النسخ الأربع للحدث، حيث إنها من الفارسات القليلات التي وجدن في الحدث منذ خروجه إلى النور.