عربي ودولي

مسلحون سوريون يفرجون عن روسيين وايطالي

أعلنت وزارة الخارجية الروسية الاثنين أن مسلحين سوريين أفرجوا عن روسيين اثنين وايطالي كانوا خطفوا في 12 ديسمبر الماضي في سوريا مقابل الإفراج عن "مقاتلين".

وأوضحت الوزارة الروسية في بيان أن "المواطنين الروسيين ف.ف. غوريلوف وأ. حسون اللذين خطفا في 12 ديسمبر 2012 على أيدي مسلحين سوريين على الطريق بين حمص وطرطوس غرب سوريا، أفرج عنهما في 3 فبراير مقابل مقاتلين".

ولم تعط الوزارة أية تفاصيل أخرى عن هؤلاء "المقاتلين". وأضاف البيان أن الروسيين "في صحة جيدة وهما موجودان في سفارة روسيا في دمشق".

وتابعت أن "المواطن الايطالي م. بيلومو الذي خطف معهما ستسلمه وزارة الخارجية السورية لممثلين عن بلاده". وأضافت الوزارة الروسية أن روسيا أجرت "اتصالات مكثفة" مع السلطات السورية وكذلك مع مختلف قوى المعارضة "في سوريا وخارج" البلاد.

وكان الرهائن السابقون يعملون في مصنع فولاذ سوري خاص "حمشو وشركاؤه" قرب حمص.