صحيفة الاتحاد

عربي ودولي

مقتل 60 «داعشياً» بالموصل واعتقال 118 مطلوباً في 5 محافظات

صورة أرشيفية لمدنيين يرفعون أنقاض منازلهم في الموصل بعد تحريرها من «داعش» (أ ف ب)

صورة أرشيفية لمدنيين يرفعون أنقاض منازلهم في الموصل بعد تحريرها من «داعش» (أ ف ب)

بغداد (الاتحاد، وكالات)

أعلن مصدر في قيادة عمليات نينوى أمس، مقتل 60 من عناصر تنظيم «داعش» جنوب الموصل، فيما قتل 4 أشخاص وأصيب 9 آخرون بهجوم شنته «ذئاب منفردة» من تنظيم «داعش» على جنوب محافظة صلاح الدين، بالتزامن مع شن وزارة الداخلية العراقية حملة اعتقالات أمنية لـ118 مطلوباً في خمس محافظات.
وقال المصدر من قيادة عمليات نينوى أمس، إن «قوة عسكرية مشتركة نفذت عملية اقتحام الجزرة الوسطية التي تربط بين قريتي الشميسات وألبو سيف في الساحل الأيسر جنوب الموصل والتي كانت تضم نحو 100 داعشي مع أسلحتهم ومحاصرتهم قبيل الفجر، وبدأت خطة مداهمة الجزرة صباحاً حيث تم قتل 60 داعشياً واعتقال العشرات منهم، وهروب عدد قليل منهم باتجاه منطقة يارمجا الشرقية».
وأشار إلى أن «البحث مازال جارياً عن الهاربين»، مؤكداً «أن الدواعش كانوا يعتزمون شن هجوم موسع يستهدف الموصل من جهتي الشرق والجنوب، لكن العملية تمت بدحر التنظيم على الفور».
من جهة أخرى، قالت مصادر أمنية عراقية، إن «ذئاباً منفردة» من تنظيم «داعش» الإرهابي أمس، شنت هجوماً على منطقة الفرحاتية شمالي قضاء بلد التي تقع جنوب صلاح الدين قبيل فجر أمس، مما أسفر عن مقتل 4 أشخاص وإصابة 9 آخرين بجروح متفاوتة.
وأضافت المصادر أن عناصر التنظيم الإرهابي استخدموا الأسلحة الخفيفة وقاموا بزرع العبوات الناسفة قبل انسحابهم، مؤكدة أن القوات الأمنية تمكنت من بسط سيطرتها على المنطقة بعد اشتباك مع الإرهابيين.
إلى ذلك، أكدت مصادر وزارة الداخلية العراقية أمس، أن قوات أمنية شنت في ساعة مبكرة من أمس، عملية مداهمة في خمس محافظات عراقية اعتقلت فيها 118 مطلوباً، وبينت أن «هؤلاء مطلوبين وفق مواد قانونية مختلفة».
وأضافت أن «المعتقلين توزعوا بواقع 23 مطلوباً من واسط و59 مطلوباً من البصرة، و20 مطلوباً من ذي قار، و12 مطلوباً من ميسان، وأربعة مطلوبين من المثنى»، مضيفة أن «هؤلاء صدرت بحقهم أوامر قبض بحسب توجيهات الوزارة، ولبسط سلطة فرض القانون».
وفي نينوى عثرت قوة من الجيش العراقي على جثث لمنتسبين في القوات الأمنية في ناحية الرشيدية شمال الموصل، أعدمهم «داعش» أثناء سيطرته على المدينة.