الاقتصادي

بيع «موفنبيك بر دبي» بقيمة 349 مليون درهم

فندق وشقق موفنبيك بر دبي انتقلت ملكيته إلى مجموعة إماراتية (أرشيفية)

فندق وشقق موفنبيك بر دبي انتقلت ملكيته إلى مجموعة إماراتية (أرشيفية)

محمود الحضري (دبي)
باعت شركة المملكة للاستثمارات الفندقية فندق وشقق موفنبيك بر دبي لمجموعة استثمارية إماراتية بقيمة 349,6 مليون درهم (95 مليون دولار)، بدعم استشاري من شركة «جونز لانج لاسال» «جيه آل ال» للاستشارات الفندقية.
وتسلمت المجموعة الإماراتية الفندق في الأسبوع الأخير من ديسمبر الماضي ، بعدما تم إبرام العقد المبدئي في نوفمبر الماضي، مع استمرار عقد الإدارة الفندقية لمصلحة مجموعة موفنبيك للضيافة.
ويضم الفندق 255 غرفة وجناحاً للنزلاء، و57 شقة، ومساحات عامة، فضلاً عن مجموعة من المطاعم، ومساحات للاجتماعات والمناسبات، فيما يجري حاليا اختيار الاسم التجاري للمالك الجديد للفندق، فيما تشير التقديرات إلى أن الاستثمار في الفندق حقق عائداً فاق 80% من حجم الاستثمارات الأولية.
وأفاد «سرمد الذوق» عضو مجلس إدارة شركة المملكة القابضة ورئيس مجلس الإدارة والرئيس التنفيذي لشركة المملكة للاستثمارات الفندقية، أن صفقة بيع فندق وشقق «موفنبيك بر دبي»، دليل على نجاح الاستثمار في الإمارات ودبي على وجه الخصوص.
وأوضح أن الاستثمار في دبي يؤكد مدى الإمكانات الاقتصادية التي تميز بها وعلى حركة الاستحواذ والاندماج الناشطة والمزدهرة التي يشهدها القطاع الفندقي في الإمارة، لافتا إلى أن هذه الصفقة تضيف إنجازاً جديداً إلى سجل شركة المملكة للاستثمارات الفندقية في تحقيق العوائد القيمة وإعادة تدوير رأس المال، علاوة على أنها تعتبر دليلًا راسخاً على جودة أصول الشركة والأداء المتميز لخطط استثمارات المجموعة.
من جانبه قال عمرو النادي، نائب رئيس لمجموعة الفنادق والضيافة في جيه آل آل، إن صفقة بيع موفنبيك بر دبي علامة بارزة لقدرات سوق الاستثمارات الفندقية بالإمارات، لافتا إلى انه تم استكمالها ودعمها بنجاح عن طريق الروابط العالمية وقدرات شركة «جيه آل ال»، كما أنها تمثل مرحلة تحول هامة حيث إنها تمت في إطار آليات السوق المفتوح في دبي.
وبين أن الصفقة تأتي عقب بيع فندق موفنبيك جميرا بيتش ريزيدنس في وقت سابق من هذا العام في صفقة نفذتها «جيه آل ال» وهو ما يعكس إقبال المستثمرين على الفرص الاستثمارية الاستراتيجية داخل سوق السياحة المزدهر في دبي.
إلى ذلك قال نهات إركان، نائب الرئيس التنفيذي لمجموعة الفنادق والضيافة في جيه آل ال: إن ابرام صفقة بيع فندق وشقق موفنبيك بر دبي تأتي عقب صفقات البيع الأربع الأخرى التي تم تنفيذها عبر آسيا والمحيط الهندي والتي أدارتها جيه آل آل باعتبارها المستشار الحصري لشركة المملكة للاستثمارات الفندقية. وبين أنه من المتوقع أن تواصل دبي تنميتها لمستويات الأداء على مدار الثلاث إلى الخمس سنوات القادمة، ولا تزال المدينة تستفيد من مزيج متوازن من العوامل الرئيسية المولدة للطلب في قطاعات الشركات والمعارض والمؤتمرات والترفه، ومن المتوقع أن تستمر اتجاهات مماثلة استنادا إلى قوة الطلب وتوازن العرض.
وفي بيان سابق لشركة المملكة القابضة، قال الأمير الوليد بن طلال رئيس مجلس الإدارة إن الصفقة تعتبر إنجازا جديدا في سجل نجاحات شركة المملكة القابضة، وذلك ضمن استراتيجية تحقيق عوائد قيمة من استثمارات الشركة في الأسواق ذات النمو السريع، ومنها دولة الإمارات.